أخبار

من بينها الرسائل الصوتية.. مزايا جديدة يضيفها "تويتر" قريبًا

بالفيديو: أفعى الطريشة.. تعرف على أخطر ثعبان في العالم

سنة نبوية مهجورة .. من أحياها ثبت الله أقدامه علي الصراط يوم القيامة

باحثون: طفرة فيروس كوفيد 19 أكثر عدوى!

الصدق وسيلتنا لدخول الجنة.. كيف ذلك؟

يغار بشدة من احتضان وتقبيل زوجته لأخيها من الرضاعة.. ما الحكم؟

الغدة الكظرية.. أين توجد وما أهميتها؟

لهذا حث الرسول على أفضلية تناول الطعام والشراب بحال الجلوس.. الطب الحديث يكشف الإعجاز النبوي

ما الحكم الشرعي لإلقاء السلام علي المارة برفع اليد إو الإشارة وهل يغني هذا عن التلفظ به ؟

4أطعمة تمنع تساقط الشعر .. اجعليها ضيفا دائما علي مائدتك

"الفضفضة" جرب أن تتكلم مع الله بهذه الطريقة.. نتائجها رائعة

بقلم | محمد جمال حليم | الجمعة 12 يونيو 2020 - 05:40 م
Advertisements

الكلام مع الله ليس كالكلام مع البشر.. ينبغي أن تستشعر وأنت تتكلم مع الله أنه يعلم ما تضمر نواياك ويعلم السر وأخفى ساعتها لن تنشغل كثيرًا بالمواربة والسجع وستدخل على الله بقلبك مباشرة.

من لطف الله بعباده أنه لم يحدد وقتًا لدعائه ومناجاته فأفسح لهم الطريق وبسط لهم  الزمان لتفاتحه في أي موضوع يشغلك في أي وقت دونما استئذان بخلاف كلامك مع البشر.. وهذه وحدها نعمة عظيمة قد لا يدركها الكثيرون.


لطف الله:

ومن كمال لطفه وامتنانه على عباده أن جعلك أيها المخلوق الضعيف المستغيث المضطر تحدد أنت بداية اللقاء بل ونهايته ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد لكن أنت أيضا من تختار الموضوع وأسلوبه وهذا قمة الكرم واللطف من رب العالمين سبحانه.

والمتأمل في نصوص القرآن والسنة التي تخص الدعاء باعتباره " كلام مع الله" يلمح أهمية الدعاء والحث عليه في مثل قوله تعالى: ادعوني استجب لكم"، وقوله: "إن الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين".. وفي السنة "من لم يسأل الله يغضب عليه".. بل لقد حصر مفهوم العبادة في الدعاء ففي الحديث: الدعاء هو العبادة.. فهذه النصوص وغيرها تؤكد معنى أهمية الدعاء بالنسبة للعبد وأنه لا غناء عنه .. ومن لم يفعل فهو كالمستغني الذي يرى في نفسه أنه يستطيع أن يعالج أموره بطريقته دون حاجة لخالقه..!!

مناجاة:

والكلام مع الله ودعائه ومناجاته لا تحتاج إلا أن تفتح قلبك معه سبحانه وتعالى وتتكلم معه دون قيود مراعيا حدود الأدب.. تتكلم فيما يشغلك بأي طريقة أو أسلوبك هذه الطريقة في أبسط صورها تعني "الفضفضة مع الله" أي تتكلم مع الله بحرية ودون قيود تشكو له حالك بأي عبارات عامية كانت أو فصيحة بلا تكلف؛ فأنت حينما تحب شخصًا ما تتكلم معه بأريحية وبحرية يكسوها أدب وتشكو له دون أن تخاف.. الله أحق بهذا من العباد بل يحب أن تفعل هذا.

عدم التكلف:

حاول ألا تتكلف أبدًا مع الله فهو أقرب إليك من حبل الوريد؛ فليس شرطًا أن تحفظ الأدعية الواردة وإن كان هذا خيرًا، ولكن "فضفض مع الله" واحكِ معه، وتكلم معه بتلقائية قل له: "يارب انت عارف اني مش باعرف ادعي زي المتعلمين.. وإني إنسان بسيط وظروفي صعبة ومليش غيرك.. أنا كذا وكذا وعايز كذا وكذا.. متسبنيش لوحدي يا رب.."  هذه الطريقة البسيطة التلقائية الفطرية هي المعنى الحقيقي للمناجاة.. والتدين في أبسط معانيه.



"يارب".. كلمة عظيمة:

جرب أن تشكو حالك وتذكر نفسك بنعم الله عيك فتقول : يارب نعمك عليّ كثيرة جدا لكني مقصر في الشكر .. يارب محتاج إليك.. يارب لا أستطيع فعل كذا ولا البعد عن كذا يارب أعني .. يارب  سدد خطواتي .. وهكذا افتح مع الله صفحة تبث فيها همومك وشكواك وهو وحده من سترك وأنت تعصيه، أفيفضحك وأنت تناجيه؟

"يارب" كرر النداء بهذه الكلمة الرائعة.. وارفع يدك له في جنح الليل.. قولها بقلبك وأنت تستشعر أنه يراك ويسمعك ويعلم حالك..

"يارب" هذه الكلمة لها مفعول خطير في ترطيب القلوب وهدوء الأعصاب وراحة البال.. قولها بحرارة، وستسمع لها صدىً يتردد في أرجائك، وسترى أن مفعولها لا يخيب أبدا.. قول "يارب" وأنت موقن بالإجابة سيقشعر جلدك وستدمع عينك وسترى وكأن الله استجاب دعاءك قبل مغادرة حالك..

"يارب".. ليس مجرد دعاء لكنها حالة ومناجاة، كلمة عجيبة تتكشف أسرارها يومًا بعد يوم..

"يارب"  كلمة تستمطر بها السماء.. وتستجلب بها النجاة.. وتستنصر بها المظلوم..

واعلم أنه لو فتح الله بينك وبينها حتى تقولها فمجرد النطق بها يعني أن الله يحبك وقد سمح لك بمناجاته وأنه يحب سماعها منك ويريد إجابتك دعوتك حيث أجراها على لسانك..

"يا رب" لها عذوبة وطنين وأنين صعب تصوره، يختلف بحسب حالك مع الله، لكنها في كل الأحوال دواء وشفاء. 

"يا رب ".. قولوها وأنت ساجدون.. وأنتم منفردون.. وأنتم عصاة.. وأنتم طائعون.. قولوها في كل الأحوال؛ فربنا يحب من يناديه، وستجدون أثر النداء بها في حياتكم يومًا.. قولوها، فمن أدام طرق الباب والنداء يومًا سيفتح له.. ولن يمل الله حتى تملوا.




الكلمات المفتاحية

مناجاة دعاء فضفضة مع الله

موضوعات ذات صلة