أخبار

9 أفكار مدهشة وغير مكلفة لتجديد ديكور بيتك

علماء بريطانيون يكتشفون نقطة ضعف في فيروس كورونا قد تساعد في تغيير مساره

لا يتقدم لي عرسان وأهلي يعتبرونني عانس وأنا منهارة.. ماذا أفعل؟

ما الحكم الشرعي لأداء صلاة النافلة جالسا مع القدرة علي القيام ؟..مجمع البحوث يرد

الحزن يخيم على مواقع التواصل بعد اغتيال فيروس كورونا لأسرة مصرية كاملة

5 نصائح تتيح لك التخلص من السمنة الناتجة عن احتباس الماء

أذكار المساء .. من قالها موقنا فمات من ليلته دخل الجنة

كيف تخفف آلام الظهر الناتجة عن العمل من المنزل؟

في الجنة.. ليس هناك انقطاع للنعمة فلا تفوتك ولا تفوتها (الشعراوي)

الناس معادن.. فاختر منهم من تصاحب

أيام التشريق.. ما هي وما الأذكار المستحبة فيها؟

بقلم | خالد يونس | السبت 01 اغسطس 2020 - 05:23 م
Advertisements

أيام التشريق هي الأيام الثلاثة التالية ليوم النحر (أول أيام عيد الأضحى المبارك)، وهي التي عناها الله (تعالى) بقوله: ((وَاذْكُرُوا اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَّعْدُودَاتٍ))[البقرة: 203]، كما جاء عن ابن عباس، وذكر القرطبي أنه لا خلاف في كـونـهـــا أيام التشريق). وهي أيام عيد للمسلمين؛ لحديث: (يوم عرفة، ويوم النحر، وأيام منى: عيدنا أهل الإسلام).

وقد نهي الشرع عن صيامها، وهي واقعة بعد العشر الفاضلة، فـتـشــرف بالمجاورة أيضاً، وتشترك معها بوقوع بعض أعمال الحج فيها، وقال البعض يدخل فيها يوم النحـــــر، فيعظم شرفها وفضلها بذلك كله. كما أن ثانيها وهو يوم القر، وهو الحادي عشر أفـضـــل الأيـام بعــد يـوم النحـر، وهـذه الأيام الأربعة هي أيام نحر الهدي والأضاحـي على الـراجـح من أقوال أهل العلم؛ تعظيماً لله (تعالى)، وهذا مما يزيدها فضلاً، وهذه الأيام من أيام العبادة والذكر والفرح، قال فيها النبي -صلى الله عليه وسلم- : (أيام التشريق أيام أكل وشرب، وذكر لله) ، فهي أيام إظهار الفرح والسرور بنعم الله العظيمة، وفي الحديث إشارة إلى الاستعانة بالأكل والشرب على ذكر الله، وهذا من شكر النعم.


سبب إطلاق اسم أيام التشريق عليها 


وقد حكى أبو عبيد أن فيه قولين : أحدهما لأنهم كانوا يشرقون فيها لحوم الأضاحي ، أي يقددونها ويبرزونها للشمس .

ثانيهما لأنها كلها أيام تشريق لصلاة يوم النحر فصارت تبعا ليوم النحر . قال : وهذا أعجب القولين إلي ، وأظنه أراد ما حكاه غيره أن أيام التشريق سميت بذلك لأن صلاة العيد إنما تصلى بعد أن تشرق الشمس .

وعن ابن الأعرابي قال : سميت بذلك لأن الهدايا والضحايا لا تنحر حتى تشرق الشمس ، وعن يعقوب بن السكيت قال : هو من قول الجاهلية : أشرق ثبير كيما نغير ، أي ندفع لننحر . انتهى .

 وأظنهم أخرجوا يوم العيد منها لشهرته بلقب يخصه وهو يوم العيد ، وإلا فهي في الحقيقة تبع له في التسمية كما تبين من كلامهم . ومن ذلك حديث علي " لا جمعة ولا تشريق إلا في مصر جامع " أخرجه أبو عبيد بإسناد صحيح إليه موقوفا ، ومعناه لا صلاة جمعة ولا صلاة عيد .

 قال : وكان أبو حنيفة يذهب بالتشريق في هذا إلى التكبير في دبر الصلاة يقول : لا تكبير إلا على أهل الأمصار . قال : وهذا لم نجد أحدا يعرفه ، ولا وافقه عليه صاحباه ولا غيرهما . انتهى .

 ومن ذلك حديث " من ذبح قبل التشريق أي قبل صلاة العيد - فليعد " رواه أبو عبيد من مرسل الشعبي ورجاله ثقات ، وهذا كله يدل على أن يوم العيد من أيام التشريق ، والله أعلم .

أنواع ذكر الله في أيام التشريق


وذكر الله المأمور به في الحديث أنواع متعددة منها:

1- التكبير فيها: عقب الصلوات، وفي كل وقت، مطلقاً ومقيداً، كما هو ظاهر الآية، وبه يتحقق كونها أيام ذكر لله.

2- ذكر الله (تعالى) بالتسمية والتكبير عند نحر الهدي والأضاحي.

3- الرص على ذكر الله عند الأكل والشرب، وكذا أذكار الأحوال الأخرى.

4- التكبير عند رمي الجمار.

5- ذكر الله (تعالى) المطلق.


أيام معلومات وأيام معدودات


وقال ابن عباس : ويذكروا اسم الله في ايام معلومات  كذا لأبي ذر عن الكشميهني . وفي رواية كريمة وابن شبويه " وقال ابن عباس : واذكروا الله إلخ " وللحموي والمستملي " ويذكروا الله في أيام معدودات " واعترض عليه بأن التلاوة ويذكروا اسم الله في ايام معلومات   أو ويذكروا اسم الله في ايام معلومات   وأجيب بأنه لم يقصد التلاوة ، وإنما حكى كلام ابن عباس ، وابن عباس أراد تفسير " المعدودات والمعلومات " وقد وصله عبد بن حميد من طريق عمرو بن دينار عنه وفيه " الأيام المعدودات أيام التشريق ، والأيام المعلومات أيام العشر " وروى ابن مردويه من طريق أبي بشر عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال " الأيام المعلومات التي قبل يوم التروية ويوم التروية ويوم عرفة ، والمعدودات أيام التشريق " إسناده صحيح ، وظاهره إدخال يوم العيد في أيام التشريق .
وقد روى ابن أبي شيبة من وجه آخر عن ابن عباس " أن المعلومات يوم النحر وثلاثة أيام بعده " ورجح الطحاوي هذا لقوله تعالى : ويذكروا اسم الله في ايام معلومات على مارزقهم من بهيمة الأنعام فإنه مشعر بأن المراد أيام النحر .

 وهذا لا يمنع تسمية أيام العشر معلومات ، ولا أيام التشريق معدودات ، بل تسمية أيام التشريق معدودات متفق عليه لقوله تعالى : ويذكروا اسم الله في ايام معلومات الآية ، وقد قيل : إنها إنما سميت معدودات . لأنها إذا زيد عليها شيء عد ذلك حصرا أي في حكم حصر العدد ، والله أعلم .

 قوله : ( وكان ابن عمر وأبو هريرة يخرجان إلى السوق في أيام العشر إلخ ) لم أره موصولا عنهما ، وقد ذكره البيهقي أيضا معلقا عنهما وكذا البغوي ، وقال الطحاوي : كان مشايخنا يقولون بذلك أي بالتكبير في أيام العشر .
وقد اعترض على البخاري في ذكر هذا الأثر في ترجمة العمل في أيام التشريق ، وأجاب الكرماني بأن عادته أن يضيف إلى الترجمة ما له بها أدنى ملابسة استطرادا  انتهى، والذي يظهر أنه أر

اد تساوي أيام التشريق بأيام العشر لجامع ما بينهما مما يقع فيهما من أعمال الحج ، ويدل على ذلك أن أثر أبي هريرة وابن عمر صريح في أيام العشر ، والأثر الذي بعده في أيام التشريق.

اقرأ أيضا:

أذكار المساء .. من قالها موقنا فمات من ليلته دخل الجنة

اقرأ أيضا:

دعاء صلاح الذرية والأبناء


الكلمات المفتاحية

أيام التشريق أيام معدودات أيام معلومات ذكر الله يوم النحر

موضوعات ذات صلة