أخبار

الرد على المشككين في فضل ليلة النصف من شعبان

ليلة النصف من شعبان كيف تكون دعوة للتصالح مع النفس والناس؟

5كنوزذهبية لليلة النصف من شعبان..احرص علي اغتنام الطاعات فيها ليكون النبي شفيعا لك يوم القيامة

انتبه.. 4 أطعمة "صحية" تضر أكثر مما تنفع

في 5 أيام فقط.. نظام غذائي يقلل الشيخوخة ويجنّب مخاطر السكري

هذه المرأة حرص النبي على السؤال عنها والصلاة عليها والدعاء لها.. ما قصتها وماذا فعلت؟

العفو عن المسيء يرفع قدرك ويذهب همك.. هذه فضائله

البكور بركة اليوم .. انظر كيف دعا الإسلام للمحافظة عليه؟

بصوت عمرو خالد.. ابدأ يومك بدعاء رائع لطلب الرزق الحلال الواسع

الله واسع كريم يستحي أن يرد يدي عبده صفرًا.. 5 أوقات هي الأرجى لإستجابة الدعاء في اليوم

حكم صلاة العاجز أو المريض في ثوبه النجس

بقلم | أنس محمد | الثلاثاء 06 اكتوبر 2020 - 09:08 ص



تجيب دار الإفتاء بأن من عجز عن الاستنجاء ولم يجد من يساعده على ذلك ممن يجوز له الاطلاع على عورته، وهي الزوجة، فإنه يسقط عنه الاستنجاء؛ لأنه لا يكلف الله نفسًا إلا وسعها.

جاء في فقه الحنابلة في "كشاف القناع عن متن الإقناع" (1/ 61): [إن عجز عن الاستنجاء بيده وأمكنه برجله أو غيرها فعل، وإلا فإن أمكنه بمن يجوز له نظره من زوجة أو أمة لزمه، وإلا تمسح بأرض أو خشبة ما أمكن، فإن عجز صلى على حسب حاله] اهـ.

ثانيًا: يجب إزالة النجاسة عن ثوب المصلي، ومن عجز عن إزالة النجاسة عن ثوبه فالمعتمد فى الفتوى أنه يصلي فيه ولا حرج عليه، وهذا ما عليه جمهور الفقهاء.

جاء في "الموسوعة الفقهية الكويتية": [وقد اختلف الفقهاء في صلاة العاجز عن ثوب طاهر؛ فذهب الحنفية إلى أنه يتخير بين أن يصلي بالثوب النجس أو عاريًا من غير إعادة، والصلاةُ بالثوب النجس حينئذٍ أفضل؛ لأن كل واحد منهما مانع من جواز الصلاة حالة الاختيار، فيستويان في حكم الصلاة. وهذا قول أبي حنيفة وأبي يوسف، وعند محمد لا تجزئه الصلاة إلا في الثوب النجس؛ لأن الصلاة فيه أقرب إلى الجواز من الصلاة عريانًا؛ فإن القليل من النجاسة لا يمنع الجواز، وكذلك الكثير في قول بعض العلماء. قال عطاء رحمه الله: من صلى وفي ثوبه سبعون قطرة من دم جازت صلاته. ولم يقل أحد بجواز الصلاة عريانًا في حال الاختيار. قال في "الأسرار": وقول محمد رحمه الله أفضل، وذهب المالكية والحنابلة إلى أن العاجز عن ثوب طاهر يصلي في ثوبه النجس، وعند الحنابلة يعيد الصلاة إذا وجد غيره أو ما يطهر به أبدًا، وعند المالكية يعيد في الوقت فقط، وذهب الشافعية إلى أنه يجب عليه أن يصلي عريانًا ولا إعادة عليه] اهـ.

اقرأ أيضا:

الرد على المشككين في فضل ليلة النصف من شعبان


الكلمات المفتاحية

حكم صلاة العاجز أو المريض في ثوبه النجس حكم صلاة من عجز عن الاستنجاء النجاسة في ثوب المصلي

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled تجيب دار الإفتاء بأن من عجز عن الاستنجاء ولم يجد من يساعده على ذلك ممن يجوز له الاطلاع على عورته، وهي الزوجة، فإنه يسقط عنه الاستنجاء؛ لأنه لا يكلف ال