أخبار

أغذية مفيدة للرجال.. احرصوا على تناولها

كيف تتعافى من الصدمات؟

"كيف يهدي الله قومًا كفروا بعد إيمانهم".. مادام الله لم يهدهم فما ذنبهم؟ (الشعراوي يجيب)

20كرامة للنبي.. ماذا عن ريقه وعرقه؟

الفاروق عمر يصارع جنيّا!

حياتي مستحيلة مع زوجي؟!

دراسة: الأشخاص الساخطون أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب

أهم المصادر الطبيعية للبروتين

عزيزي (أبو كلام دبش).. قلبك (مش طيب ولا حاجة)

مخاوف الموجة الثانية.. كيف أحافظ على صحتي النفسية والعقلية خلال الحجر؟

وفاة العالم الأصولي الدكتور "محمد كمال إمام"

بقلم | عاصم إسماعيل | الجمعة 09 اكتوبر 2020 - 10:44 ص
Advertisements

توفي الدكتور محمد كمال إمام، عضو مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر، وأستاذ ورئيس قسم الشريعة الإسلامية بكلية الحقوق جامعة الإسكندرية سابقًا، مساء الخميس، عن عمر ناهز 74 عامًا.

وقال الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، إنه "ينعي بمزيد من الرضا بقضاء الله وقدره، العالم الجليل الأستاذ الدكتور محمد كمال إمام، رئيس قسم الشريعة الإسلامية السابق بكلية الحقوق بجامعة الإسكندرية، والذي وافته المنية مساء الخميس عن عمر ناهز 74 عامًا".

وشدد على أن "العالم الراحل لم يدخر جهدًا في خدمة الإسلام والمسلمين، وترك إرثًا كبيرًا في مجال الفقه الإسلامي، وقد فقدنا بموته علمًا من أبرز علماء الشريعة الإسلامية في العصر الحاضر، وستظل كتبه ومؤلفاته -وبخاصة في مجال مقاصد الشريعة الإسلامية- مقصدًا لطلاب العلوم الشرعية والدراسات الإسلامية حول العالم".

وأوضح شيخ الأزهر إنه إذ "يعرب عن حزنه وألمه لرحيل العالم الجليل، فإنه يتقدم بخالص العزاء لأسرة الراحل وتلامذته ومحبيه، سائلًا الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان "إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ"".

ونعى مجمع البحوث الإسلامية في بيان أصدره العالم الراحل، قائلاً إن "الدكتور محمد كمال إمام، أسهم بدور كبير في التجديد في الفكر الإسلامي، وخدمة العلم وأهله، وله عشرات المؤلفات العلمية التي أثرت المكتبات بمضامينها النافعة، بالإضافة إلى خدمة الإسلام وأهله من خلال جهوده الواضحة في المؤتمرات واللقاءات الدولية".

وتقدم المجمع بخالص العزاء لأسرة الراحل بصفة خاصة، وتلاميذه من طلاب العلم ومحبيه في جميع أنحاء العالم بصفة عامة، سائلًا المولى -عز وجل- أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، وأن يجعل ما قدمه من علم نافع في صحيفة حسناته.

كما نعى الدكتور شوقي علام -مفتي مصر ، رئيس الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم- العالم الراحل.

وقال في بيان له، إن "الفقيد الراحل أثرى الفكر الإسلامي بالعديد من الموسوعات الفقهية والمصنفات المهمة والمعتبرة، خاصة في مقاصد الشريعة وأحكام الأسرة والإفتاء والقانون، وقد استفاد منها عدد كبير من الباحثين في الفقه الإسلامي وعلومه".

وأشار المفتى إلى أن "الراحل -رحمه الله- قدَّم خدمات علمية جليلة لدار الإفتاء المصرية على مدى العقود الماضية، داعيًا الله أن يثيبه عليها جميل الثواب، وأن يجعلها ذخرًا له يوم الدين".

وتوجه المفتي بخالص العزاء والمواساة إلى أسرة الفقيد وتلامذته ومحبيه، داعيًا الله أن ينزله منازل الأولياء والصالحين وأن يلهم أهله الصبر والسلوان.

ونعى الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، العالم الراحل واصفًا إياه بأنه "كان قامة علمية وفكرية كبيرة إلى جانب دماثة الخلق وسعة الصدر وعمق الفكر، سائلاً الله العلي العظيم أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم آله وذويه ومحبيه الصبر والسلوان".


ومن أبرز مؤلفات العالم الراحل:


الوصايا والأوقاف: مقاصد وقواعد
أصول الحسبة في الإسلام: دراسة تأصيلية مقارنة
مقدمة لدراسة الفقه الإسلامي
أصول الفقه الإسلامي
النظرة الإسلامية للإعلام: محاولة منهجية
أحكام الأسرة في الإسلام
تنظير القوة: دراسة في فقه العلاقات الدولية
الإنسان والدولة: دراسة في فقه تنظيم السياسة
الدليل الإرشادي إلى مقاصد الشريعة الإسلامية

الكلمات المفتاحية

محمد كمال إمام مجمع البحوث الإسلامية الأصولي المفتي

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled توفي الدكتور محمد كمال إمام، أستاذ الشريعة الإسلامية، عضو مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر، مساء الخميس، عن عمر ناهز 74 عامًا.