أخبار

في الشتاء.. هذه مخاطر كثرة الأكل والنوم

الساعة.. هل جاء أشراطها؟

آية في القرآن نزلت لتطييب خاطر امرأة.. من هي وما قصتها؟ (الشعراوي يجيب)

كنز حقيقي لا يقدر بثمن

دراسة: المراهقون مدخنو السجائر الإلكترونية أكثر عرضة للإصابة بهذه الأمراض

النضج.. أن تقلل من قدرتك على الفضفضة... وإظهار حزنك أمام الناس

تعاني من الأرق بسبب تقلبات الجو؟.. إليك الحل

من قال إن العبادات (ثقيلة)!.. فقط هي القلوب التي (خربت)

على باب الكريم.. قف ولا تجذع

دواء جديد يؤخر الإصابة بمرض السكري من النوع الأول

بالفيديو: د. عمرو خالد: كيف نتخلص من أخطر أمراض القلوب بطريقة سهلة؟

بقلم | محمد جمال حليم | الخميس 14 يناير 2021 - 11:31 م
Advertisements

يلفت الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد إلى أنه وفي أحيان كثيرة يجد الإنسان نفسه مخنوق ومتضايق بلا سبب ظاهر متعكر المزاج، موضحًا أن هذا بسبب الغفلة التي تصيب قلب الإنسان.

ويوضح في بث مباشر له منذ قليل على صفحته الرسمية على الفيس بوك أن الغفلة في أبسط معانيها أن تعيش بلا هدف أخروي.. مرض نسيان الله.. مرض تعيش فيها في دوامة الحياة في حالة التوهان والغفلة عن الله.

ويلفت انتباهنا إلى أن كثيرًا منا يعيش حياة عادية راتبة يولد ثم يكبر ويذاكر ويدخل المدرسة فالكلية ثم يبحث عن وظيفة ويعمل  فيتخرج ثم يتزوج وينجب ثم يفاجأ أنه كبر ولم يستمتع بحلاوة القرب من الله ولم يذق لذة مناجاة الله تعالى.

الغفلة.. دوامة الحياة التي لا تتوقف:

ويوضح أن هذه الحياة بمراحلها السابقة طبيعية فكلنا يبحث عن الاستقرار لكن حتى لا نندم ونشعر اننا فقدنا الكثير لا بد  من ألا نسهو عن الله؛ فالغفلة كما يقول هي أخطر أمراض القلوب.  يقول سبحانه وتعالى: ]اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مُّعْرِضُونَ. مَا يَأْتِيهِم مِّن ذِكْرٍ مِّن رَّبِّهِم مُّحْدَثٍ إِلَّا اسْتَمَعُوهُ وَهُمْ يَلْعَبُونَ[.

ويقول: ]وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ الرَّحْمَٰنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ(

ويقول: ]وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا[

ويبين د.عمرو خالد أنه ربما يكون أصحاب الكبائر في بعض الأحيان أفضل حالا من الغافلين عن الله على الدوام؛ فأصحاب الكبائر ربما يفيقون ويذكرون الله ويعودون له، أما الغافل الساهي فلا يستفيق فالشيطان يبعده عن المعاصي الكبيرة أحيانًا حتى لا يتذكر أنه بعيد عن الله وحتى يلزم غفلته وسهوه، مشبهًا الغفلة كالمخدر الذي لا يعرف فيه الإنسان حاله فيظل العمر كله يبحث عن أشياء حتى يسرق منه العمر ويموت وهو في غفلة، منوهًا إلى أن الإنسان قد يكون من المحافظين على الصلاة وهو غافل يصوم وهو غافل يحج ويعتمر وهو غافل حيث يؤدي هذه العبادات بلا قلب.

الذكر.. يوصلك لمقام الإحسان:

ويشير الداعية الإسلامي إلى أمر مهم وهو أن لكل عبادة آثارا معينة على الإنسان؛ فالصلاة آثارها تختلف عن آثار الصيام وتختلف عن الحج والزكاة وهكذا، موضحا أن علاج الغفلة مداومة ذكر الله، موضحا أن الذكر يعالج الغفلة التي تحيط القلب ويجعلك تصل لمقام الإحسان بأن تعبد الله كأنك تراه؛ فالإحسان ضد الغفلة وليس للغفلة دواء إلا ذكر الله فمن داوم على ذكر الله نجا استيقظ قلبه وشعر بحلاوة القرب من الله فمن داوم عليه كل يوم عاش في نزلة الإحسان فلا يقربه الشيطان وإن قربه فيكون من الذين إذا مسهم طائف من الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون.

الغفلة أخطر أمراض القلوب: 

يحذر الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد من مرض هو من أشد وأخطر الأمراض ألا وهو مرض الغفلة ونسيان الله تعالى، مبينًا أن الذكر حياة الروح وشفاء القلب من الغفلة

ويوضح  د. عمرو  في أن الغفلة تجعل الإنسان بعيدا عن الله فلا يصح أن نتعرف على الله في موسم الطاعة فقط مثل رمضان وغيره من مواسم العبادات ثم ننساه ونغفل عنه فيما عدا ذلك من أيام  فالغافل مثل الميت يقول تعالى "أوَمَن كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَن مَّثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِّنْهَا.."، وفي الحديث: "مَثَلُ الَّذِي يَذْكُرُ رَبَّهُ وَالَّذِي لا يَذْكُرُ رَبَّهُ مَثَلُ الحَيِّ وَالمَيِّتِ".



20دقيقة ذكر تغير حياتك وتقربكم من الله:

ويصف روشته لعلاج هذا الداء.. داء الغفلة بعلاج مجرب هو مداومة الذكر طوال العام بان يكون لكل منا  ورد ثابت لا يستغرب سوى 20دققة تقضيها مع ذكر الله بورد معين.

ويقترح الداعية أن يكون الورد :

 استغفار 100مرة.

لا إله إلا الله100 مرة.

الحمد لله 100مرة.

سبحان الله 100مرة.

الله أكبر 100مرة.

لا إله إلا الله100 مرة.

 لا حول لا قوة إلا بالله العلي العظيم 100 مرة.

 ثم تختم بالصلاة على النبي ثم الدعاء.

ويختم د. عمرو موعظته الأسبوعية لليلة الجمعة بأن الذكر سيجعلك تعيش حياة مختلفة مع الله ومع النفس داعيًا للمحافظة على الأذكار وقراءة كتابه الجديد حياة الذاكرين الذي ذكر فيه تجربته  وتجربة آخرين مع الذكر وكيف غيّر الذكر حياتهم جميعًا؛ فالذكر حياة الروح.



الكلمات المفتاحية

حياة الذاكرين الذكر يخلصك من الغفلة الذكر كيف يوصلك لمقام الإحسان منازال الذاكرين منازل الروح

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled يلفت الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد إلى أنه وفي أحيان كثيرة يجد الإنسان نفسه مخنوق ومتضايق بلا سبب ظاهر متعكر المزاج، موضحًا أن هذا بسبب الغفلة ال