أخبار

يكشفها عمرو خالد.. 7 خطوات هامة للتعامل مع موت حبيب أو قريب

بصوت عمرو خالد.. دعاء لفك الكرب وقضاء الحوائج

5 علاجات منزلية بسيطة لعلاج اضطراب المعدة.. تعرف عليها

من كتاب حياة الذاكرين طريقك للتخلص من الهموم والكروب والقلق المستمر

عمرو خالد: لو عندك مشكلة مع الإنتظام في صلاة الفجر.. اتبع هذه الطريقة

علمتني الحياة.. "ثق في تدابير الله مهما اشتد الكرب وطال البلاء"

لا تهدأ حتى ترى الدم.. ابنة أختي تجرح ذراعها بالموس.. ماذا أفعل؟

أيام الله.. فيها نصر للأنبياء وفرحة للمؤمنين بهم وهلاك لأعدائهم وعبرة للمقصرين

كيف تتراحم مع ذاتك بعد تجارب الحياة الخاطئة وتراكم الخسارات؟

العليا للدعوة" بـ"البحوث الإسلامية": خطة دعوية صيفية للوعاظ والواعظات أوائل يوليو المقبل

تكبيرات عيد الفطر ..متي تبدأ ومتي تنتهي وماذا يفعل من فاتته ؟ وهذه أحكامها وأبرز صيغها

بقلم | علي الكومي | الاربعاء 12 مايو 2021 - 08:20 م
Advertisements

تكبيرات عيد الفطر سنة مؤكدة عن الرسول صلي الله عليه وسلم وعمل بها الصحابة والتابعون والسلف الصالح استجابة لقوله تعالي  "م: ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم ولعلكم تشكرون.. البقرة:185، حيث تبدأ هذه التكبيرة  من رؤية هلال شهر شوال بعد غروب شمس آخر يوم من رمضان قال ابن عباس: حق على المسلمين إذا رأواهلال شوال أن يكبروا وينتهي التكبير في الفطر بخروج الإمام إلى الصلاة"

وقد حث العلماء في الأثر علي عدم نسيان التكبير من لحظة غروب الشمس وآذان المغرب فقال ابن قدامة  أبوالخطاب:يكبر من غروب الشمس ليلة الفطر إلى خروج الإمام إلى الصلاه ومن ثم فإن تكبيرات العيديبدأ بعد اذان المغرب ثم تستمر في صلاة العشاء والفجر إلي صلاة العيد.

تكبيرات العيد مفتوحة وليست مقيدة 

ومن الثابت شرعا أن هناك عددا من الصيغ الصحيحة لـ تكبيرات العيد أهمها : «الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله الله أكبر الله أكبر ولله الحمد الله أكبر كبيرًا والحمد لله كثيرًا وسبحان الله بكرة وأصيلًا لا إله إلا الله وحده صدق وعده ونصر عبده وأعز جنده وهزم الأحزاب وحده لا إله إلا الله ولا نعبدإلا إياه مخلصين له الدين ولو كره الكافرون اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد وعلى أصحاب سيدنا محمد وعلى أنصار سيدنا محمد وعلى أزواج سيدنا محمد وعلى ذرية سيدنا محمد وسلم تسليمًا كثيرًا الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله الله أكبر ولله الحمد"

ومن المهم هنا التأكيد أن الفقهاء لم يفرضوا صيغة  معينة لتكبيرات العيد إلا أنّ ما اختاروه لم يكن على وجه الإلزام أو التّحديد، فالأمر متّسع، ولم يرد فيه نصٌ شرعي يفصل بين تعدّد آراء أهل العلم،

فيما تحدث الكثير من الفقهاء أن مواعيد تكبيرات العيد ليست مقيدة بل هي مفتوحة في كل الأوقات وليس مرتبطا مواقيت الصلاة الفقهاء  وذلك باتّفاق المذاهب الأربعة، وإنّما يكون تكبيراً مُطلَقاً في جميع الأوقات، مع أهمية قيام  الإمام بالتكرار مع المصلين  في المسجد التكبيرات حتّى انقضاء الوقت المحدد، وهي تكرر بعد كل صلاة خلال الأيام الثلاثة لعيد الفطر المبارك،.

عن حكم تكبيرات العيد اختلفت أقوال الفُقهاء في حكمها  فذهب جُمهور الفقهاء من الشافعيّة والمالكيّة والحنابلة إلى أنّها سُنّة، في حين يرى الحنفية أنّها واجبة، وفصّل المالكية فقالوا بأنّها سُنّة مُؤكَّدة، وحُكمُ فِعلها قبل قراءة القرآن في الصلاة مندوب.

من فاتته تكبيرات عيد الفطر

التباين بين الفقهاء استمر فيما يتعلق بمن فاتته فاتَته تكبيرات صلاة العيد فقد ذهب جُمهور الفُقهاء من المالكية، والشافعية، والحنابلة إلى أنّ من فاتته تكبيرات صلاة العيد، فإنّه لا يعود إليها؛ لأنّها سُنّة فات مَحلّها، فيما رأي  الشافعية، والحنابلة إلى أنّ التكبيرات تفوت بفوات مَحلّها؛ وهو بين الاستفتاح والتعوُّذ، فمن نَسِيها، أو أدرك الإمام وهو يقرأ الفاتحة، فإنّه يدخل معه في الصلاة، ولا يُكبّر تكبيرات صلاة العيد،

فيما تعرض السادة المالكية للأمر بشكل أكثر تفصيلا في ترك المُصلّي للتكبيرات وتذكُّرها قبل الركوع، أو بعده؛ فلو تذكّر أثناء القراءة، أو بعدها، وقبل الركوع، فيُستحَبّ له أن يأتي بالتكبيرات، ثُمّ يُعيد القراءة، أمّا إن تذكّرها بعد الركوع، فإنّه لا يرجع لأجل التكبيرات، وإن رجع بطلت صلاته؛ لأنّه لا يجوز الرجوع من فرضٍ لأجل نافلة.

اقرأ أيضا:

من كتاب حياة الذاكرين طريقك للتخلص من الهموم والكروب والقلق المستمر

وفي المقابل فإن السادة  الحنفية  أجمعوا علي أنّ الإمام إذا نَسِي تكبيرات صلاة العيد وكان في الركوع؛ فإنّه يعود ويُكبّر، وعليه إعادة الركوع، ولا يُعيد القراءة، أمّا المأموم الذي يأتي والإمام قد بدأ في الصلاة وكان قبل أن يبدأ بالتكبير، فإنّه يُتابعه بأفعال الصلاة، وإن أدركه بعد التكبيرات وكان الإمام قد شرع في القراءة، فإنّه يُشرَع في حقّه أن يُكبّر تكبيرة الإحرام، ثُمّ يأتي بالتكبيرات وحده؛ لأنّه مسبوق،

استدرك الحنفية في شرح الأمر من جميع الأوجه بالقول :بينما إن جاء والإمام في الركوع فإنّه يُكبّر تكبيرة الإحرام، ثُمّ يأتي بالتكبيرات وحده إلّا إن خَشِي رَفع الإمام من الرُكوع، فإن خَشي ذلك فإنّه يُكبّر تكبيرة الإحرام، ثُمّ يُكبّر للركوع، وقد ذهب الإمام أبو حنيفة إلى أنّه يُكبّر التكبيرات في الركوع؛ لأنّ الرُكوع له حُكم القيام، أمّا أبو يوسف فقد ذهب إلى أنّه لا يُكبّر؛ لِفوات مَحلّها.]


الكلمات المفتاحية

تكبيرات العيد حكم تكبيرات العيد صيغة تكبيرات العيد موعد تكبيرات العيد ما حكم نسيان تكبيرات العيد

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled وقد حث العلماء في الأثر علي عدم نسيان التكبير من لحظة غروب الشمس وآذان المغرب فقال ابن قدامة أبوالخطاب:يكبر من غروب الشمس ليلة الفطر إلى خروج الإمام