أخبار

أستاذ طب نفسي: فترات الحظر فرصة لإعادة الاتزان للروابط الأسرية وزيادة الوعي العام

في زمن كورونا.. دور الأزياء العالمية تنتج كمامات!

الصحة المصرية تعلن أحدث حصيلة لحالات الإصابة والوفاة بكورونا

6 توصيات ذهبية لمرضي السكري لتجنب الإصابة بفيروس كورونا

يكشفها عمرو خالد.. ١٠ نوايا ذهبية ممكن تاخدها وأنت في البيت جددها واكسب ثوابها

"مركزُ الأزهر للفتوى الإلكترونية "يُحذِّر من انتشار تفسيراتٍ مَغلُوطة لآياتِ القرآنِ الكَريمِ

شعبان شهر النفحات .. فتقربوا إلي الله بهذه الطاعات

مصاب بكورونا يصف معاناته على تويتر.. صداع عنيف وألم عميق بالرئتين وصعوبة في التنفس

هل الآباء دائمًا متهمون؟.. من هنا تكون البداية مع التدخين

بقلم | superadmin | الجمعة 20 مارس 2020 - 11:18 ص

ياسمين سالم

التدخين من أكثر العادات السيئة المنتشرة في المجتمع، وعلى الرغم من المعرفة بمدى ضرره علي صحة الإنسان وأنه قد يؤدي للوفاة إلا أن أغلب المدخنين لا يتوقفون عن هذه العادة السيئة.
 وبعد أن كان من المتعارف عليه أن الرجال هم من يدخنون السجائر أصبحنا في الوقت الحالي نرى سيدات وفتيات صغيرات لا تتعدى أعمارهن 20 عامًا يدخنن السجائر، والكارثة الأكبر امتلاء المقاهي بالأطفال وتقديم الأرجيلة "الشيشة"، والسماح لهم بتدخين السجائر.

الآثار السلبية للتدخين

-إصابة الجهاز التنفسي
- الإصابة بالسرطان وخاصة سرطان الرئة والفم والحنجرة عنق الرحم وسرطان الدم والمثانة
- المدخن يكون أكثر عرضة للسكتات الدماغية والنوبات القلبية
- العجز الجنسي لدى الرجال والنساء

 هل يرتبط التدخين بمجالات معينة؟

لا يمكن أن نجزم أن التدخين مرتبط بمجالات دون غيرها ولكن يمكننا القول بأن من يعمل في بعض المجالات أكثر عرضة للتدخين، ولعل من يعمل في  الأعمال اليدوية الشاقة هم أكثر عرضة لهذه العادة السيئة.
 تقول "ن. ع": "بدأت التدخين بعدما عملت كمصورة صحفية في أحد المواقع الإلكترونية، المجال الإعلامي من أكثر المجالات التي يمكن أن نرى فيه المدخنات، ولا نحكم عليهن بأنهن سيئات أو عديمي الأخلاق، فالأكثرية لديهن الوعي الكافي بما يسمح بتقبل تصرفات الغير واعتبارها حرية شخصية".

هل الأهل سبب تدخين الأبناء؟

أغلب الشباب المدخن نشأ في بيئة مدخنة، فيرى والده أو شقيقه أو أحدًا من العائلة يدخن، ومن ثم يحب أن يجرب، وتصبح عادة.
 يقول "أحمد. س": "والدي كان يدخن بشراهة، لأنه كان يعمل في شركة سجائر، وبالتالي كانت السجائر أكثر شيء موجود في المنزل، وأنا كنت في سن المراهقة، بدأت أجرب من أصدقائي ولوجودها بكثرة وعدم تحملي تكلفة شرائها، أصبحت مثل والدي أدخن بشراهة، وللأسف لم أعد قادرًا على التخلي عنها على الرغم من محاولاتي العديدة".

اقرأ أيضا:

حيرة العرسان بين إقامة حفل الزفاف وتأجيله بسبب كورونا أما "ديدي. أ" فتقول: "خالي هو من رباني وكان يحبني جدًا ويدلعني كثيرًا، في يوم وكان يدخن السجائر طلب مني مشاركته "كده كده هتجربيها فتعالي أشربي معايا أحسن بدل ما تجربيها لوحدك"، ومن وقتها وأنا أدخن ولم أندم في يوم على هذا أبدًا".
 ويقول "محمود. ك": "أدخن من دون علم والدي احترامًا له فقط، رغم أن سني 26 عامًا، لكنه لم يعرف، صحيح هو لا يدخن نهائي لكن شقيقي الأكبر كان مدخنًا، وكنت أراه مثلي الأعلى في كل شيء فأحببت التدخين لأنه يعيشني حالة معينة أحب أن أعيشها، ولكن لم يصل الأمر حتى الإدمان فأنا قادر علي تحديد عدد السجائر التي أدخنها في اليوم وأيام كثيرة لا أدخن، ولكن أكثر الأوقات التي أحب أن أدخن فيها هي التي أكون أتحدث وأعبر عن رأي خاص بي، أو مناقشة قضية مهمة، وأسعد أوقاتي عندما أدخن سيجارتي المفضلة مع فنجان القهوة".
أغلب الآباء يعنفون أولادهم على هذه العادة السيئة دون مراعاة أنهم السبب الرئيسي لوقوعهم في فخها، لذا يجب عليهم أن يتوخوا الحذر وأن يعيدوا تربية أنفسهم أولًا حتى يربوا أولادهم التربية الأمثل.
تقول الدكتور غادة حشاد، الاستشارية الأسرية والتربوية: "على كل أب وأم أن يربي نفسه قبل تربيته لأولاده، ويتخلص من كل سلوكياته السيئة قبل مطالبة أولادهم بتجنبها".
تضيف: "فالأب الذي يدخن، عليه أن يحاول أن يقلع عن هذه العادة السيئة، ومن ثم يطلب من ابنه أن يحذر التدخين ويعاقبه إن فعل ذلك، فكيف لشاب مراهق يقتنع بتقويمك له وهو يراك منافقًا كاذبًا وغير متصالح مع نفسك".
وتنصح الاستشارية الأسرية والتربوية، الآباء بأن يكونوا قدوة حسنة لأولادهم، وأن يتجنبوا إظهار السلوكيات السيئة أمام الأبناء قدر الإمكان، وعلى كل أب أن يقوي علاقته مع أولاده، لأن علاقة الأب والأم الجيدة مع الأبناء تجعلهم يتقبلون النصائح منهما، ومن ثم تنفيذها بصورة أكبر.
ومضت قائلة: "لذا يجب تجنب أن تكون أفعال الآباء وسلوكياتهم متناقضة مع ما يقولونه، وينصحون به أولادهم، لتجنب الحواجز القوية التي قد تدمر علاقتهم بكم، ويفقدون ثقتهم بكم، ومن ثم بالآخرين".




الكلمات المفتاحية

التدخين الشباب الآباء الأبناء

موضوعات ذات صلة