أخبار

حين تستقبل كل الصدمات بصمت.. ولكن ليس بيأس

فيديو| سائق يستخدم شاحنة عملاقة لعمل كوب شاي

فوائد مذهلة للعنب خلال فصل الصيف

دراسة: خطر إصابة المراهقين بأمراض القلب يتجاوز بكثير خطر التطعيم بلقاح كورونا

هل يجوز إجهاض الجنين المشوه؟

عمرو خالد: لو بتعاني من ضعف التركيز والتوتر والتشويش في أفكارك.. جرب هذه الطريقة

هل أنت عبد لله حقًا؟.. اكتشف نفسك من خلال هذا الفيديو

دعاء في جوف الليل: اللهم اجعلنا ممن حسن خلقهم وطاب ذكرهم واستمر أجرهم

لديك لسان أبيض؟ تعرف على أسبابه وطرق العلاج والوقاية منه

هل يقع يمين الطلاق بعد جماع على طهارة؟.. أمين الفتوى يجيب

للجمعة خصوصية وتميز عن غيره من سائر الأيام.. ماذا قال الشعراوي؟

بقلم | عاصم إسماعيل | الجمعة 19 يونيو 2020 - 09:08 ص
Advertisements
يقول الإمام الراحل الشيخ محمد متولي الشعراوي حول فضائل يوم الجمعة، وأهمية إقامة الصلاة على وقتها، والإسراع بتأديتها، إن يوم الجمعة يتميز في قانون العبادة بـأشياء، في أي وقت في غير أيام الجمعة، يؤذن المؤذن فيعلن بدء وقت جديد، ونهاية وقت سابق، ويشير دائمًا إلى أدائها إسراع من لا يضمن حياته أن يؤجلها.

خصوصية يوم الجمعة 


ولذلك كثير من الناس يقول إن الزمن مثلاً في الظهر، من الظهر إلى العصر، ومن العصر إلى المغرب، فإذا أخرت الوقت إلى نهايته تكون قد أديته، لكن من يضمن لي أن أعيش حتى أدرك آخر الوقت؟
فهناك عمل يأثم الإنسان فيه ساعة ألا يمكن، لكن عندما يمكن لا يكون هناك إثم، لو أنا عشت للعصر، فلا مانع أن أؤخر الظهر. ولذلك من وصايا النبي صلى الله عليه وسلم الصلاة لوقتها، لأن الصلاة لوقتها دعاء من الله لك.
لأنه كما ثبت عن الإمام علي: اجب الله إذا دعاك يجبك إذا دعوته، وضرب مثلاً: أن أباك دعاك فلم تستمع له ولم تجبه، ماذا يكون موقفه منك؟، فاجعل المسألة لربك هكذا، إلا يوم الجمعة، "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَىٰ ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ۚ ذَٰلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ" (الجمعة: 9).
لم يخرجني من فراغ من فضاء عمل، بل قال: "وذروا البيع"، والبيع العنصر الثاني في التجارة، لأن التجارة بيع وشراء، فالبيع والشراء هما الأساس في حركة الحياة، لأنه الواسطة بين منتج للشيء وبين مستهلك، فالتاجر واسطة بين المنتج والمستهلك، فهو عمل جامع للحركة: الإنتاج والاستهلاك.

اقرأ أيضا:

شيخ الأزهر : لهذه الأسباب حرم الله الرق بكافة أشكاله صوره

لماذا النهي عن البيع وقت صلاة الجمعة؟


لكن لماذا خص الله البيع "وذروا البيع"، لأن كل عمل في الحياة له ثمرة، وثمرة الزارع قد تؤجل لستة أشهر أو لسنة، بينما البيع ثمرته عاجلة، أكسب حركة هي البيع، أما الشراء، فالإنسان قد يشتري وهو كاره، إذن فالبيع هو قمة حركة الحياة بين منتج ومستهلك، لأنه يفضل الشراء، لأن الإنسان قد يشتري وهو كاره، ولكن البيع يبيع وهو محب.
وأي عمل في الحياة قد يأخذ وقتًا من الزمن حتى تأتي ثمرته، ولكن البيع إيجاب وقبول وأخرجني من حب شيء في الحياة.. دعاني رب هذه الحياة .. "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَىٰ ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ۚ ذَٰلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ" (الجمعة: 9).
لماذا لم يقل إذا نودي إلى الصلاة مطلقًا؟ لا بد أن يكون ليوم الجمعة الدعوة له خصوصية، لأن الإنسان ليس مخلوقًا وحده، لكنه مدني بطبعه، يعيش في مجتمع، له حق يأخذه منه، وواجب يؤدي عليه، ولا يمكن أن يجمع هذا المجتمع إلا لقاء الجمعة، لأن إنسان في الأوقات الأخرى يمكن أن يؤدي الصلاة في مكانه، لكن صلاة الجمعة لا بد أن تؤدى جماعة، فإذا ما جاءت الجماعة عرف كل واحد، الشيء عن كل من في الوجود، فإذا ما تخلف أحد عن الصلاة يسأل عنه، تتعارف مصالحنا جميعًا.
شيء آخر هو أنني قد أؤدي الصلاة في نفسي إن كنت منفردًا، وفي أمثالي إن كنت مجتمعًا، لكن اجتماع الجمعة يجتمع بين الناس على اختلاف طبقاتهم، فأنما أصلى مع الوزير، وأنا عامل عند الوزير، وأصلي مع الملك وأنا خادم للملك، وأنا أشاهده ساجدًا لربه، حتى عرف أن هناك مكانًا نلتقي فيه جميعًا في العبودية.


الكلمات المفتاحية

يوم الجمعة خصوصية يوم الجمعة الشعراوي البيع يوم الجمعة

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled يقول الإمام الراحل الشيخ محمد متولي الشعراوي حول فضائل يوم الجمعة، وأهمية إقامة الصلاة على وقتها، والإسراع بتأديتها، إن يوم الجمعة يتميز في قانون العب