أخبار

4 أذكار تنجيك من الخوف والغم والمكر والفقر.. يوضحها عمرو خالد

هل يجوز ترك ركعتي السنة عند قضاء صلاة الفجر لضيق الوقت؟

لا أستطيع النوم وأعاني من الأرق من كثرة الأفكار؟.. عمرو خالد يجيب

دعاء في جوف الليل: اللهم لا تجعل بيننا وبينك فى رزقنا أحدًا سواك

كيف يشفع لك النبي يوم القيامة وأنت عاصي؟!.. أمين الفتوى يجيب

هل يمكن أن يصاب الأطفال بكورونا؟..إليك قائمة بالأعراض التي يجب أن تنتبه لها

بصوت عمرو خالد.. ‫ دعاء جميل للنبي وادعوا بيه كل يوم الصبح

عمرو خالد يكشف: هذا هو معنى "العقلية الفارقة" في الحياة

9 عادات يومية شرائية تتسبب في إفلاسك مهما زاد دخلك

احتجاجات المستخدمين تدفع واتساب لتأجيل تعديل شروط الخصوصية

"أعيدوا للمظلوم حقه وساعدوا الفقراء".. هل يتنافى هذا مع فكرة الاختبار؟

بقلم | عمر نبيل | الاحد 26 يوليو 2020 - 02:25 م
Advertisements

هناك بعض الجمل التي نكررها في الآونة الأخيرة، تبدو للوهلة الأولى أنها حقيقة، وأمر واجب، لكن هناك من يرى أنها قد تكون تتنافى مع فكرة الاختبار التي نحن بالأساس بصددها، إذ أن أساس الخلق هو الاختبار، قال تعالى: «أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ» ( العنكبوت 2)..

من هذه الجمل التي تقال:

- جيبوا للمظلوم حقه .. علشان ميقتلش الظالم

- زودوا مرتبات الموظفين .. علشان ميخدوش رشاوي

- عيَّشوا الفقير عيشه كريمة .. علشان ميسرقش الغني

- سهلوا الامتحانات .. علشان الطلبة متغشش

- زودوا مرتبات الدكاترة .. علشان ميسيبش العيان يموت في إيديه

- الست تتغطى صح .. علشان ميتحرشوش بيها

- سهلوا مصاريف الجواز .. علشان حالات الاغتصاب تقل

للوهله الأولى من الممكن أن تقول: نعم هي منظومة متكاملة، ولكل شئ سبب.. وستقول أيضًا نحن لا نبرر لكن لا ننكر أنها عوامل مساعدة!.. بالفعل هذا الكلام ظاهره واقعي، لكن هل مضمونه كارثي، لأنه يتعارض مع فكرة الاختبار التي بالأساس خلقنا الله عز وجل عليها؟.

ما هو الاختبار؟


بداية، ما هو الاختبار؟.. الاختبار هو أن تعاني من نقص في شئ ما، وتجاهد للوصول له، حتى تعرف مستوى إيمانك وتنفيذك لمنهج الله عز وجل، ولأي درجة أنت تستعين بالله عز وجل، وكيف تقاوم وتختبر صبرك ويزداد إيمانك فيغنيك الله عز وجل من فضله ..

إذن كان من باب أولى، كم الضغوط والتعذيب التي تعرض لها الصحابة الكرام رضوان الله عليهم، وغيرهم من الصالحين على مر العصور، أن يتركوا الدين نهائيًا .. وترى البعض يرد ليقول: لو يم يتعرضوا للتعذيب من الكفار، ما كان هناك كفار بالأساس.

وبالتالي فإن صمودهم هذا ليس له أي علاقة بالمؤثر والضغوط من حولهم نهائيًا .. وإنما له علاقة بعلاقتهم بالله وفقط .. ومن ثم قد يقول البعض إن نبي الله يوسف عليه السلام، كان سيكون له بعض العذر لأن امرأة العزيز هي من أغوته!.

لكن الله سبحانه وتعالى ذكر «لَوْلَا أَن رَّأَىٰ بُرْهَانَ رَبِّهِۚ »، أدرك حينها أن هذا الخطأ إنما هو ذنب عظيم .. وليس هناك أي صيغة تقال من الممكن أن تنفع كتبرير، مهما كان هناك رابط بين الذنب والمسبب.. لأن الأساس هو أثر ما حدث على إرادتك وإيمانك!


الكل سيختبر


إذن الاختبار واقع لا محالة، وسيشمل الجميع، إذ لابد أن تتعرض لعجز ما حتى تدرك هل أنت نزيه وتقي أم لا .. ولابد أن تتعرض لفتن حتى تختبر إيمانك!.. والفتن هي مغريات الحياة بأشكالها .. ومن ثم كل شخص سيحاسب على مجاهدته وتنفيذه لهذه الأوامر..

فلو كل شخص ربط صلاحه وجهاده بالظروف أو بالمؤثرات الخارجية .. في كم الفساد والفتن التي نحياها .. تكون قد ساءت أمورنا أكثر.. فالله عز وجل أمر بغض البصر .. ولم يشرطه .. هل يُغض البصر على المحجبة أم المحتشمة، ولا أياً كانت ما ترتديه المرأة؟.. هو كرجل عليه أن يغض بصره في كل الأحوال .. وهي حسابها وحدها عند الله عز وجل.

الكلمات المفتاحية

المظوم الفقراء ما هو الاختبار؟

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled هناك بعض الجمل التي نكررها في الآونة الأخيرة، تبدو للوهلة الأولى أنها حقيقة، وأمر واجب، لكن هناك من يرى أنها قد تكون تتنافى مع فكرة الاختبار التي نحن