أخبار

5أنواع من الأعشاب تساهم في تقليل وزنك وتضمن تمتعك بجسم رشيق ..الكركم والكمون أبرزها

والدتي عنيفة وتضربني في كل وقت حتى النوم .. ماذا أفعل؟

لو مكسل عن الطاعة.. عليك بهذه الأمور تزداد همتك

ترك المال للبائع الفقير عند الشراء هل يعد من باب الصدقة؟

المغذيات النباتية ..كنز من الفوائد الصحية .. ألوانها المختلفة تشكل حائط صد ضد الأمراض الخطيرة وتعزز المناعة

أذكار المساء ..من قالها لم يأت أحد يوم القيامة بأفضل مما جاء به

يستخدمها الجراحون قريبًا.. "لحام الجروح" تقنية طبية بديلة للغرز والدبابيس

لماذا تلد بعض النساء توائم؟.. علماء: محظوظات ولا شيء آخر

ما الحكمة من الابتلاءات وفقدان من نحب؟

ما معنى عضل النساء في قوله تعالى: "فَلَا تَعْضُلُوهُنَّ"؟

5 ارشادات لتدخر المرأة العاملة من راتبها

بقلم | ناهد إمام | الجمعة 28 اغسطس 2020 - 07:15 م

"المرأة العاملة"، سواء كان وضعها المالي آمن ومستقر أم لا، فشيوع العادات الاستهلاكية أصبح مهددًا دائمًا للإدخار.

ولأنه لا يمكن اغفال أهمية الادخار، خاصة للمرة العاملة التي قد تضطر للتقاعد مبكرًا، أو تصاب في حالتها الصحية، أو تحتاج إلى إجازة طويلة  بسبب الحمل والولادة، نقدم لك فيما يلي أهم الارشادات في هذا السياق:

  • اكتبي قائمة مشتوراتك قبل الذهاب للتسوق، ويفضل مراعاة أوقات التخفيضات، والعروض، وفق ميزانية محددة.
  • احرصي على الصدقة، والمشاركة في أعمال الخير.
  • احتفظي دائماً بسيولة نقدية للطوارئ، ولا تتركي بقية مدخراتك متوفرة بشكل نقدي.
  • كوني حذرة من المشتريات والمصروفات الصغيرة الدائمة، كالمشروبات والمأكولات اليومية، قد تستقطع جزءاً كبيراً من الدخل ودون الانتباه لذلك، فحفاظاً على مالك وصحتك، أعدي طعامك الصحي بنفسك قدر المستطاع.
  • ابتعدي عن الاستدانة ما استطعت، وتخلصي من عبئها خاصة بطاقات الائتمان لتجنب الفوائد المركبة العالية، حتى لا تدخلي في دوامات من الضغط النفسي، والقلق، والتوتر.
  • اقرأ أيضا:

    لماذا تلد بعض النساء توائم؟.. علماء: محظوظات ولا شيء آخر

    اقرأ أيضا:

    ما أعراض تسمم الحمل؟ وكيف يمكن تجنبه؟

    اقرأ أيضا:

    ما أهمية "هرمون الحب" خلال فترة الحمل؟


الكلمات المفتاحية

عادات استهلاكية ادخار قائمة مشتورات تسوق عملات نقدية طوارئ

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled "المرأة العاملة"، سواء كان وضعها المالي آمن ومستقر أم لا، فشيوع العادات الاستهلاكية أصبح مهددًا دائمًا للإدخار.