أخبار

دراسة حديثة: النساء أكثر عرضة للمعاناة من أعراض فيروس كورونا طويلة الأمد

5 طرق سهلة وطبيعية لتحسين عملية الهضم.. تعرف عليها

مكونات الإنسان الخمسة وطرق اشباعهم.. يكشفها عمرو خالد

كيف أتصرف مع زوجتي التي لا تصلي؟.. أمين الفتوى يجيب

دعاء في جوف الليل: اللهم ما رزقتنا مما نحب فاجعله قوة لنا فيما تحب

هل تجوز الصلاة إذا لم أتوضأ بعد الغسل من الجنابة؟.. الأزهر يجيب

ما العمر الذي تبدأ به البنت لبس الحجاب؟.. أمين الفتوى يجيب

أجمل شرح لـ صراط الآخرة كما لم تسمعه من قبل ‬.. يكشفه عمرو خالد

بشائر الخير.. السعودية تعلن خطة من 3 مراحل لاستقبال المعتمرين

عمرو خالد: اطلب الهداية من الله فى كل خطوات حياتك

بعد تعرضي لعدم تقدير مشاعري أصبحت بلا مشاعر .. ما الحل؟

بقلم | ناهد إمام | الثلاثاء 15 سبتمبر 2020 - 07:23 م
Advertisements

أنا سيدة مطلقة عمري 38 سنة كنت مرهفة المشاعر، أحب بعنف وأعبر عن حبي بتلقائية، ووفرة، وصدق، وخذلتني زيجتي ولم يقدر ذاك الشخص حبي، وخطبت بعد ذلك 5 مرات وفي كل مرة أتعرض لعدم تقدير مشاعري، وخداعي، وخذلاني.

الآن أنا أصبحت مختلفة، لا أستطيع حب أحد، حتى ابني الصغير "8 سنوات"، وأشعر أنني لابد أن أربيه على الخشونة، فأنا أم وأب، ولذلك لا أشعر أنني محتاجة لاحتضانه بكثرة وتقبيله كما كنت أفعل في السابق.

أنا حزينة، هل فقدت مشاعري، وهل يمكنني استعادتها؟


الرد:


مرحبًا بك يا صديقتي..
وهل تعتقدين أن من يفقد مشاعره يقول أنه "حزين"؟!
لقد عبرت بالفعل عن "مشاعر" تعانين منها، فأنت إذاً لم تفقدي مشاعرك، وإنما أنت تعانين الآثار الجانبية المترتبة على صدمتك من الآخرين في مشاعرك، بالاستهانة بمشاعرك وعدم تقديرها، وخذلانك.
أنت كمن لسع من الشوربة فأصبح كما يقولون ينفخ في الزبادي!
من الطبيعي أن تشعرين بمخاوف عديدة أن يتكرر معك ما حدث وسبب لك "الألم"، فقررت بشكل غير واع، وبدون أن تشعري أن تتجنبي التصرف كما كنت، أنت قررت بدون أن تشعري ألا تظهري مشاعرك وأن تدفنيها حتى لا تتعرضين للأذى والألم مرة أخرى.
والحل هو أن تتحرري من هذه المخاوف في وسط آمن، وطفلك هو أقرب هذه الأوساط للأمان، كما أنه محتاج لمشاعرك، وأنت محتاجة أيضًا لهذا.
فقط، تحتاجين الشجاعة لأخذ القرار وبوعي أن تعبري عن مشاعرك الايجابية في هذا الوسط الآمن، وخلق بيئات آمنة أخرى، ووضع حدود لعلاقاتك وحمايتها،  فلا سبيل يا صديقتي سوى هذا القرار أن تطلقي لمشاعرك العنان فهذا حقها، مع حسن ادراتها، وحمايتها، ودمت بخير ووعي وسكينة.

اقرأ أيضا:

متعلق بخطيبتي وألاحقها ليل نهار وهي بدأت تتضايق مني.. ماذا أفعل؟

اقرأ أيضا:

خطيبي لا يعجبه شكل صدري ويهدد بفسخ خطوبتنا.. ماذا أفعل؟


الكلمات المفتاحية

مشاعر دفن المشاعر علاقة حب خذلان تعامل صحي

موضوعات ذات صلة