أخبار

إذا انتصف شعبان فلا تصوموا.. هل صح هذا عن الرسول وما معناه؟

كيف أستحي من الله وملائكته.. تعرف على فضائل الحياء

عمرو خالد: بهذه الطريقة الجميلة استعد لرمضان من الآن

كيف يمكنك تغيير المنكر؟.. إرشادات نبوية

دقائق الانتظار لماذا نتهاون في ضياعها فتضيع معها أعمارنا بلا فائدة؟

الدعاء عند الاكتئاب والخوف من الحياة والمستقبل

لا تعبد الله بهذه الطريقة.. صحح وجهتك إلى الله واعبده بالخوف والرجاء

4 طرق للوقاية من خطر الإصابة بالسرطان.. تعرف عليها

3 مشروبات في وجبة الإفطار لحماية الأمعاء والكبد

جدول تعبدي رائع فى شهر شعبان.. لا يفوتك

فى ظل ظروف الحياة الصعبة وغلاء المعيشة إزاي أعيش سعيد؟.. د. عمرو خالد يجيب

بقلم | مصطفى محمد | الاحد 07 يناير 2024 - 10:14 م
يكشف الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد، عن أن هناك سؤال متكرر أرسله العديد من السائلين يقولون فيه: أنا غير سعيد بالمرة في حياتي رغم أنا تمشي ولكني غير سعيد ماذا أفعل؟.
وأجاب د. عمرو خالد، في فيديو بثه على حسابه الرسمي على موقع "يوتيوب" في برنامجه "أنت تسأل وعمرو خالد يجيب" قائلا: "من أفضل الأشياء التي يمكن أن تساعدك على فكرة أنك تتعامل مع موضوع السعادة أنك تفهم في البداية الموضوع بشكل صحيح، السعادة لم تذكر في القرآن الكريم إلا في الجنة فلا يوجد في القرآن كلمة السعادة في الدنيا، فتجد الآية الكريمة تقول {وَأَمَّا ٱلَّذِينَ سُعِدُواْ فَفِى ٱلْجَنَّةِ خَٰلِدِينَ فِيهَا} وذلك لأن السعادة معناها أنه لا يوجد منغصات تمامًا لكن الدنيا بها منغصات كثيرة".
ويضيف الداعية الإسلامي "أما ما هو موجود في الدنيا هي الحياة الطيبة فالمولى عز وجل يقول {فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً} والحياة الطيبة هي التي بها ألم ومنغصات ولكن عندما تنظر عليها من بعيد تقول إنها حياة حلوة"، مؤكدًا "أنا شخصيًا حياتي بها صعوبات وآلام ودموع وتحديات وقلق ولكن عندما أنظر لحياتي بطولها وعرضها وزمنها وعمرها أقول إن الله أحياني حياة طيبة وحلوة بها أمان نفسي وطمأنينة وبها رضا وسلام داخلي، وكذلك عندما أنظر إلى حياة أمي وأبي أقول أيضًا أنهم عاشوا حياة طيبة".
وتابع الدكتور "خالد": "إذن فإن النقطة الأولى المهمة في الموضوع هي أن فكرة أن السعادة في الحياة أنه لا يوجد لديك منغصات هي فكرة خاطئة فالحياة ليست بنزهة وكلنا لدينا إشكاليات في الحياة، فالدنيا في الأساس دار اختبار {وَنَبْلُوكُم بِٱلشَّرِّ وَٱلْخَيْرِ فِتْنَةً} وكذلك {الم *أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ}، ولكن الجنة سعادة ولا يوجد بها أي منغصات بالتأكيد، ويجب علينا أن نقبل الحياة كما هي وتعرف أن هناك بديل اسمه الحياة الطيبة".
وأردف الداعية الإسلامي بالقول "النقطة الثانية للرد على تساؤل أنا مش سعيد هي هل يمكن أن تجلس مع نفسك 5 دقائق وتسأل نفسك لماذا أنا غير سعيد ما الذي يضايقني، فأحيانًا نستيقظ صباحًا بمزاج سيئ أن يحدث شيء في منتصف اليوم لا نتذكره ويخزنه العقل الباطن يجعلك متضايق، وأنا شخصيًا تعلمت هذا الأمر أجلس لخمس دقائق وأقول لنفسي ما الذي يضايقني، وابدء في تذكر المواقف التي يمكن أن تكون قد سببت لي ضيق بالفعل، وأحاول أن أجد حلول لكل هذه المنغصات وأذكر الله سبحانه وتعالى وأدعوه وأقيم الليل بنية أن يوسع الله علي وأجدد الأمل في نفسي، فمن المهم جدًا أنك تعلم سبب عدم سعادتك، فبداية حل المشكلة أن تعرف سبب المشكلة".
واستكمل الدكتور عمرو خالد "النقطة الثالثة هي أن تطمئن إلى قول الله تبارك وتعالى {إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ مَنْ أَحْسَنَ عَمَلًا}، فإذا كنت غير سعيد في حياتك فهيا إلى العمل بأحسن ما عندك وأخرج أحسن ما عندك، فمجرد ما أنك تخرج أفضل ما عندك تبدأ بعدها تشعر بالحياة الطيبة وتشعر بالسعادة أيضًا واللذة وذلك لأنك مخلوق ومبني بداخلك أنك تريد أن ترى نفسك أفضل، فإذا كنت تريد أن تصل إلى السعادة فالإحسان سبيلك، والإحسان بمعنى أنك تخرج أفضل ما عندك مع الله في العبادة، ومع الناس في الأخلاق، ومع العمل الخاص بك إتقانًا وإبداعًا، فعش بالإحسان وذلك لأن كل إنسان لديه هرمونات تريد أن تخرج أفضل ما فيك وذلك لأن الإحسان مخلوق بداخل الإنسان فالمولى عز وجل يقول {لَقَدْ خَلَقْنَا ٱلْإِنسَٰنَ فِىٓ أَحْسَنِ تَقْوِيمٍۢ}، فلا يوجد شخص يتمنى نفسه بعد 5 سنوات يكون أسوأ أو فاشل مثلا، الإحسان طريق للسعادة ".
وخلص الداعية الإسلامي، في ختام مقطع الفيديو المنشور على صفحته الرسميه على موقع "يوتيوب" ضمن برنامجه "أنت تسأل وعمرو خالد يجيب"، بالقول "الفكرة الرابعة التي تجعلك تشعر بأنك مبسوط وتعيش حياة طيبة أنك تعيش بذكر الله تبارك وتعالى فالمولى عز وجل يقول {ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ ٱللَّهِ ۗ أَلَا بِذِكْرِ ٱللَّهِ تَطْمَئِنُّ ٱلْقُلُوبُ}"، مضيفا "الفكرة الخامسة والأخيرة هي أنه يجب عليك أن تنشئ علاقات طيبة مع الناس بداية من أبوك وأمك وصلة الأرحام وأبنائك، صاحب الناس و"فوت" لم يغضبك وحب الناس تشعر بالسعادة".

اقرأ أيضا:

ماذا نفعل فى ليلة الإسراء والمعراج؟.. عمرو خالد يجيب

اقرأ أيضا:

كيف أمنع نفسي من الحسد والغيظ والغل من الأشخاص الناجحة والسعيدة؟.. د. عمرو خالد يجيب

اقرأ أيضا:

بلوم نفسي فى كل حاجة بعملها.. وارجع أندم. ايه العمل؟.. د. عمرو خالد يجيب

الكلمات المفتاحية

عمرو خالد أنت تسأل وعمرو خالد يجيب اسأل عمرو خالد اسئلة استشارات السعادة الحصول على السعادة في الدنيا الإسلام المسلمين بناء إنسان تنمية بشرية تطوير الذات تربية الأبناء فى ظل ظروف الحياة الصعبة وغلاء المعيشة .. إزاي أعيش سعيد

موضوعات ذات صلة

الأكثر قراءة

amrkhaled

amrkhaled يكشف الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد، عن أن هناك سؤال متكرر أرسله العديد من السائلين يقولون فيه: أنا غير سعيد بالمرة في حياتي رغم أنا تمشي ولكني