أخبار

كيف تملأ قلبك بمحبة الله؟ 4 طرق لتذوب حبًا في الله.. يكشفها عمرو خالد

3 فوائد مدعومة علميًا لفيتامين (ك).. وكيفية الحصول على ما يكفي منه بشكل طبيعي

وصف الجنة كما لم تسمعه من قبل.. يسرده عمرو خالد

طفلك مصاب بفرط الحركة؟.. إليك 7 علاجات طبيعية مدعومة علميًا تساعد في التحكم بالأعراض

هل يجوز لرجل أن يقسم تركته كيفما شاء على أبنائه؟.. "الإفتاء" تجيب

عمرو خالد: النجاح في الحياة هو أكبر خدمة يقدمها الناس للإسلام

بصوت عمرو خالد.. دعاء جامع فى الصباح يحميك ويحفظك في الحياة

أشعر بالابتلاء رغم قربي من الله فما السبب؟.. أمين الفتوى يجيب

تعلم من نبيك فن التعامل مع الفرص الضائعة.. بهذه الطريقة

عمرو خالد: ادعوا الله الباسط أن يبسط لك فى رزقك وأفكارك

"الكينوا" أم الحبوب المغذية الصحية.. تعرف عليها

بقلم | ناهد إمام | الاثنين 01 يونيو 2020 - 09:34 م
Advertisements
"الكينوا "، نوعي من الحبوب الكاملة التي تحتوي على كميات وافرة من الألياف، والمعادن، والفيتامينات الأساسية المهمة لجسم الإنسان.
ويرجع قدم الكينوا إلى الشعوب التي استوطنت أميركا الجنوبية منذ حوالي 5000 سنة، ويوجد عدة أنواع من حبوب الكينوا، لكن أكثرها شيوعاً هي الحبوب ذات اللون الأسود والأحمر والأبيض، إلا أنها لم تحظى  بالإنتشار إلا منذ ثمانينيات القرن العشرين، وتبين منذ ذلك الحين قيمتها الغذائية وفوائدها الصحية الكثيرة .
 القيمة الغذائية لحبوب الكينوا
تحوي الكينوا على مجموعة فيتامينات: B1،B2 ،B ،B ،E، ومعادن، كالزنك، الفوسفور، المغنيزيوم، الحديد، الكالسيوم، البوتاسيوم.

 ويقدم لنا ربع كوب من الكينوا الجافة حوالي 160 سعرة حرارية، وتحوي هذه الكمية على 27 جرام من الكربوهيدرات، و2.5 جرام من الدهون، كما ان الدهون الموجودة فيها ليست مشبعة أو متحولة، وتخلو من الصوديوم والكولسترول.
كما يحتوي على 6 جرامات من البروتينات الكاملة التي تضم جميع الأحماض الأمينية الأساسية للجسم، ويحتوي على الأحماض الدهنية الصحية مثل حمض الأوليك وحمض ألفا-لينولينيك وأحماض أوميغا-3.

اقرأ أيضا:

بالفيديو: أفعى الطريشة.. تعرف على أخطر ثعبان في العالم


 تمتاز الكينوا بالمحتوى الكبير من مضادات الأكسدة مقارنةً بالحبوب الأخرى التي يتم تناولها في الحميات التي تخلو من الغلوتين، لأن معظم المنتجات الخالية من الغلوتين تُصنع من طحين البطاطا والرز والذرة، والتي تفتقر للعديد من المواد المغذية الموجودة في الكينوا.

 ونظراً لكون الكينوا حبوباً كاملة فإن استهلاك 2-3 حصص منها يومياً (16 غراماً/ الحصة) يقلل من مخاطر الإصابة بالبدانة وسرطان القولون، وارتفاع ضغط الدم، والسكري من النوع الثاني، والأمراض القلبية الوعائية والسكتات الدماغية والجلطات.

 واحتواء حبوب الكينوا على نسبة مرتفعة من الألياف يجعلها تحسّن من وظائف الجهاز الهضمي مثل: الوقاية من الإمساك وتسهيل عملية الهضم وتنشيط حركة الأمعاء.
كما تدعم حبوب الكينوا الهيكل العظمي لكونها تحوي على نسبة مرتفعة من الكالسيوم، وبالتالي فإنها تعمل على الوقاية من مرض هشاشة العظام.

كيف تحضر حبوب الكينوا للأكل؟
تُحاط حبة الكينوا بطبقةٍ لها طعم مر اسمها الصابونين، ولعل هذه الطبقة هي السبب في عدم تحبيذ طعمها في البداية من قبل الأوربيين وإحضارها ونشرها، إلا أن هذه الطبقة تبعد الحشرات والآفات عنها، الأمر الذي يُغني عن استخدام المبيدات الحشرية الكيميائية لدى زراعتها.

 لكن التخلص من هذه الطبقة سهل، فالأمر يتطلب نقع الحبوب في الماء، في حال حصلنا عليها من الحقل مباشرةً، لعدة ساعات، وحتى لو كانت الحبوب معبأة وأشير إلى أنه قد تمت إزالة هذه الطبقة فيمكن غسلها بماء جارٍ لنتأكد من عدم وجود مادة الصابونين فيها.
 بعدها سنجد أنه يمكننا الاستغناء عن مختلف الأطباق التي تحوي على الرز، فحبوب الكينوا سريعة النضج وصغيرة الحجم ولا تحتاج أكثر من 15 دقيقة.

 كما أن طعم حبوب الكينوا شبيه بطعم البندق، لذلك يمكننا استخدمها في السلطات وحبوب الإفطار والمعجنات وغيرها من المأكولات الصحية.

اقرأ أيضا:

الغدة الكظرية.. أين توجد وما أهميتها؟

اقرأ أيضا:

بامب.. وسيلة جديدة للحفاظ على التباعد الاجتماعي

اقرأ أيضا:

بالفيديو.. استمع إلى أصوات مذهلة لأعمدة الخلق في مركز مجرة درب التبانة


الكلمات المفتاحية

حبوب فيتاميينات تغذية جلوتيين كينوا معجنات

موضوعات ذات صلة