أخبار

ما سبب شحوب الوجه من وقت لآخر؟

أهمية الأسماك لتخفيف ألم التهاب المفاصل

بعد عام من التفشي.. 11 دولة فقط نجت من كورونا

ما الذي جعل إبراهيم يقول بعد التأمل طويلاً في ملكوت الله: "إني سقيم"؟.. (الشعراوي يجيب)

دواء يعطي الأمل لمرضى التليف الرئوي

كيف تتغلب على صعوبات ومشاكل الحياة دون أن تصاب بالاكتئاب؟

احذر: عبارات تدمر سلوكيات طفلك

بصماتك في الحياة.. للخير أم للشر؟

كيف أقوم بفك العمل أو السحر؟ "الإفتاء" تجيب

دعاء يحميك ويقيك ويكفيك وتكون في حصن الله.. يكشفه عمرو خالد

تعرف علي أفضل الأوضاع لنوم جيد ولعلاج آلام الظهر

بقلم | مها محي الدين | الخميس 18 يونيو 2020 - 01:30 ص
Advertisements
الحصول على نوم سليم أمر بالغ الأهمية للصحة العامة، فعلى سبيل المثال، يساعدنا ذلك على إصلاح العضلات وتقوية الذاكرة، وفقًا لمؤسسة النوم الوطنية، ومع ذلك، فإن قلة النوم لفترات طويلة أو النوم في وضع خاطئ، يزيد من فرص الإصابة بأمراض مثل أمراض القلب والسمنة والعدوى.
لهذا السبب من المهم التأكد من أنك تنام في الوضع الصحيح الذي سيساعدك على الحصول على قسط كاف من النوم كل ليلة.
وقد قام موقع insider بمراجعة هذه المقالة طبيا مع الدكتور أليكس ديميتريو، الطبيب البشري والنفسي ومؤسس مينلو بارك للطب النفسي وطب النوم.


النوم على ظهرك

يضع الوقوف أو الجلوس في وضع مستقيم طوال اليوم ضغطًا إضافيًا على العمود الفقري والمفاصل، لذا فالنوم على ظهرك يوفر راحة من الجاذبية المستمرة.
علاوة على ذلك فإن الاستلقاء يخفف الضغط على أقراص العمود الفقري، وهو أمر هام بالنسبة للمرضى الذين عانت فقراتهم من التآكل، مثل أولئك الذين يعانون من الأمراض التنكسية أو ما يعرف بالديسك، و لهذا السبب يتفق العديد من الخبراء على أنه بالنسبة للكبار، فإن أفضل وضع للنوم فيه هو ظهرك.
وقد يؤدي النوم على ظهرك أيضًا إلى مواجهة آثار الإنحناء للأمام على مكتب طوال اليوم، لأن أثناء الارتخاء تميل العظام في الذراعين إلى الانزلاق للأمام، مما قد يؤدي إلى إصابة تسمى إصابة الكتف التي يمكن أن تؤدي إلى فقدان النوم ليلًا، ويمكن للنوم على ظهرك أن يخفف من آثار التراخي للأمام من خلال فتح الكتفين.

اقرأ أيضا:

بعد عام من التفشي.. 11 دولة فقط نجت من كورونا


كيف تجعل النوم على ظهرك أكثر راحة؟

لا ترفع رأسك كثيرًا: حاول النوم علي وسادة مسطحة أو وسادة قابلة للتشكيل أو وسادة الرقبة، لنوم مثالي.
ارفع الجزء العلوي من جسمك: إن أولئك الذين يعانون من حالات مثل توقف التنفس أثناء النوم أو ارتجاع الأحماض يجب أن يدعموا أنفسهم بوسادة رغوية.
استخدم وسادة إضافية: لأن وضع وسادة صلبة تحت ركبتيك سيزيل الضغط على العمود الفقري ومفاصل الورك، كما يمكن أن يساعد وضع وسادة ثابتة مسطحة أسفل ظهرك في تخفيف آلام أسفل الظهر.
اختر مرتبة ثابتة: هذا سيبقي العمود الفقري والمفاصل في وضع مستوي.


النوم على جانبك

قد يكون النوم على جانبك مريحًا للكثيرين، ويمكن أن يكون مفيدًا إذا كان لديك حالات طبية معينة، وإذا كنت تعاني من إحدى الحالات الطبية التالية، فقد يساعدك النوم على جانبك في الحصول على نوم أفضل في الليل.
الارتجاع الحمضي: هناك أدلة على أن النوم على جانبك الأيسر يمكن أن يقلل من مشاكل المعدة والأمعاء مثل ارتجاع الأحماض، ربما لأن عضلة المصرة المريئية - التي تفصل المعدة والمريء وتمنع ارتجاع الحمض عند الإغلاق- تكون قادرة على الاسترخاء أكثر.
آلام الظهر: بالنسبة لأولئك الذين يعانون من آلام الظهر التي تتفاقم بسبب المشي أو الوقوف، يفضل أن يناموا على جانبهم مع ركبة مثنية نحو الصدر للمساعدة في تخفيف الألم.
التضييق القطني: هذه الحالة شائعة عند الكبار في السن، وقد يؤدي ثني الجسم إلى الأمام قليلاً، مثل الانحناء أمام عربة التسوق، أو الانحناء على المكتب، إلي الشعور براحة كبير.
الحمل: يجب على النساء الحوامل أيضًا النوم على جانبهن، خاصة بعد أربعة أشهر، ذلك لأن الطفل النامي يمكن أن يضغط على الأعضاء المهمة مثل الرئة والقلب.
ومع ذلك فإن النوم علي جانبك قد يسبب عدم الراحة في المفاصل والعمود الفقري للبعض، فإذا كنت تعاني من مشكلة متعلقة بالورك مثل التهاب الجراب الذي يتسبب في تهيج الحويصلات التي تصيب الأوتار والعظام، فقد يؤدي النوم علي جانبك إلى تفاقم الألم.

اقرأ أيضا:

سلوك شائع.. هكذ يمكنك التعرف على من يكذب عليك؟

كيف تجعل النوم علي جانبك أكثر راحة؟

اختر مرتبة متوسطة الصلابة: هذا يوفر دعمًا كاملًا لجسمك دون الضغط على المفاصل.
استخدم وسائد داعمة: للتأكد من أن رقبتك لا تنحني لأعلى أو لأسفل، جرب وسادة تتوافق بسهولة مع رأسك أو استخدم وسادتين للحصول على الارتفاع الصحيح.
غير وضع الوسادة: حاول وضع وسادة ثابتة بين الساقين لتخفيف الضغط على أسفل الظهر والوركين والركبتين.


النوم على بطنك

ربما يرغب أولئك الذين ينامون على بطونهم في التوقف عن هذه العادة، لأن الوضع لا يضر رقبتك فقط، ولكنه يجبر رأسك أيضًا على الدوران، مما قد يؤدي إلى مشاكل في الرقبة، ويوصي الخبراء بالالتزام بالنوم على جانبك أو ظهرك.
ومع ذلك إذا وجدت أن النوم على معدتك مريح للغاية، سيكون هناك تعديلًا واحدًا يمكنك إجراؤه لتقليل خطر آلام الرقبة أو الإصابة، قم بتجميع وسادة وضعها تحت الركبة على الجانب الذي تواجهه، وسيؤدي ذلك إلى تدويرك إلى جانب واحد، مما يخفف الضغط على رقبتك.

نصائح مهمة

- ابحث عن مرتبة ليست شديدة الصلابة وليست شديدة النعومة، لأن عندما يكون سريرك ناعمًا جدًا، ينحني جذعك إلى الداخل، مما يشدّد على العمود الفقري، وعندما تكون مرتبتك شديدة الصلابة، يكون عمودك الفقري ممتدًا بما يتجاوز الراحة بالنسبة لمعظم الناس.
- معظم الأشخاص يغيرون وضع نومهم في المتوسط تسع مرات في الليلة، لذا من الأفضل أن يكون لديك وسادة، مثل الوسادات المصنوعة من الرغوة، والتي تتوافق تقلبك أثناء نومك.
- يختلف العثور على وضعية النوم المناسبة بين الأفراد حيث يختلف كل جسد عن الأخر، ولكن يتفق معظم خبراء النوم على أن النوم على ظهرك ربما يكون أفضل وضعية للنوم، بينما يجب تجنب النوم على معدتك عندما يكون ذلك ممكنًا.

اقرأ أيضا:

"الجراف .. النفاض.. واللتات" 25 لقبًا للطعام .. احذر أن تكون أحدهم

اقرأ أيضا:

عرفت "مراكب البحر".. عجائب لا تعرفها عن " مراكب البر"

الكلمات المفتاحية

النوم قلة النوم أمراض القلب السمنة الطبيب البشري

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled الحصول على نوم سليم أمر بالغ الأهمية للصحة العامة، فعلى سبيل المثال، يساعدنا ذلك على إصلاح العضلات وتقوية الذاكرة، وفقًا لمؤسسة النوم الوطنية، ومع ذلك