أخبار

زوجي بيضربني ويشتمني .. اطلق ولا اكمل؟!.. د. عمرو خالد يجيب

عمرو خالد يكشف: بهذا الأمر ينصلح حال هذه الأمة.. لا تفوتك

5 فوائد مثبتة علميًا لفيتامين أ.. ومقدار ما تحتاجه كل يوم وكيفية الحصول عليه بشكل طبيعي

دعاء في جوف الليل: اللهم ألبسنا لباس الصحة والعافية وارزقنا من واسع رزقك

ايه لازمة وجود الأنبياء ولماذا لا يكون إختراع من البشر؟! .. د. عمرو خالد يجيب

ما حكم الصلاة في الثوب الذي أصابه طين المطر؟.. "الأزهر للفتوى" يجيب

بصوت عمرو خالد.. مـنـاجـاة إلى الله تملأ قلبك بالسكينة والرضا

ماشطة فرعون ولماذا شم النبى رائحة المسك منها؟.. مشاهد مؤثرة ومبكية

تجنبها فوراً.. اتباع هذه العادة تجعلك أكثر عرضة للإصابة بالأمراض

عمرو خالد يكشف: حديث نبوى عجيب ورائع يفرح قلبك بمحبة النبي لك

4 خطوات للتعامل مع الضغوط النفسية بـ"قبول"

بقلم | ناهد إمام | الاثنين 07 سبتمبر 2020 - 07:26 م

أوقات الضغوط الحياتية هي أوقات صعبة، وتبدو طويلة، وقاسية.

وهنا يبدو "القبول" كحل سحري،  حينما  لا نملك خيارًا سوى قبول أشياء كما هي،  للتعامل الجيد مع هذه الأوقات، ويمكن تفصيل ذلك كالتالي:

أولًا: لا تستهلك وتستنزف طاقتك في "الغضب"، إذ يمكنك التحرر من هذه الطاقة السلبية بالتمرس على المسامحة، وإبعاد شبح الضغط النفسي.

ثانيًا: بٌح بما في داخلك من مشاعر حزينة بعد موقف محزن، أو محبط،  لشخص "أخ/أخت/ صديق/ أم/ أب" المهم أن يتميز بأنه، متفهم، منصت، وستشعر بالتحسن بعدها.

ثالثًا: اللحظة الفارقة في حياتك، هي تلك التي تدرك فيها أنها "للتعلم"، فالتعلم من الأخطاء كلما تم مبكرًا وبدون تأجيل تحسن آداءك في الحياة.

رابعًا: عندما ترتكب خطأ، اقبل ذلك، وأنك بشر، وأن هذا الخطأ طاريء وليس أصيل بك وأنك ستغيره، فطريقة التفكير الايجابية هذه ستساعدك على التغلب على الضغط النفسي الناشيء عن ارتكاب الخطأ، ولو أنك استبدلته بتفكير سلبي يركز على الخطأ وكونك فاشل مثلًا فسيجر هذا التفكير عليك سلسلة لا متناهية من الأفكار السلبية الضاغطة.

اقرأ أيضا:

أصبت بالسرطان فتركتني خطيبتي .. أنا منهار.. ماذا أفعل؟

اقرأ أيضا:

جدة ووحيدة وأعاني .. بم تنصحونني؟





الكلمات المفتاحية

قبول ضغوط الغضب الطاقة استنزاف

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled أوقات الضغوط الحياتية هي أوقات صعبة، وتبدو طويلة، وقاسية.