أخبار

"كيف يهدي الله قومًا كفروا بعد إيمانهم".. مادام الله لم يهدهم فما ذنبهم؟ (الشعراوي يجيب)

20كرامة للنبي.. ماذا عن ريقه وعرقه؟

الفاروق عمر يصارع جنيّا!

حياتي مستحيلة مع زوجي؟!

دراسة: الأشخاص الساخطون أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب

أهم المصادر الطبيعية للبروتين

عزيزي (أبو كلام دبش).. قلبك (مش طيب ولا حاجة)

مخاوف الموجة الثانية.. كيف أحافظ على صحتي النفسية والعقلية خلال الحجر؟

حفيدة النبي.. معاملة ورقّة نبوية تفوق الخيال

دراسة: أصحاب فصيلة الدم (O) أقل عرضة للإصابة والوفاة بكورونا

خطيبي يتجاوز ويلمس أجزاءً حساسة من جسدي ويغضب ويقاطعني عندما أرفض.. كيف أتصرف؟

بقلم | ناهد إمام | الجمعة 18 سبتمبر 2020 - 09:25 م
Advertisements

أنا فتاة عمري 25 سنة مخطوبة لشخص مطلق عمره 33 سنة، ومشكلتي أنه يتجاوز معي في لمسه لجسدي وأنا أتضايق وأرفض فيغضب مني ويقاطعني.

أشعر معه بعدم التفاهم، فهو يقول لي كلام عاطفي قليل وعندما يريد هو "بمزاجه"، بينما لا يفعل عندما أكون في أشد الاحتياج لسماع ذلك منه.

هو يقول لي أنه يحبني، ويشعر معي بالراحة النفسية، لكن أنا لا أشعر أنه يهتم بي، وأحيانًا أشعر بالخوف منه مع أني أحبه.

أنا مرتبكة، وغير سعيدة، ولا أدري ماذا أفعل، فكيف أتصرف معه، وهل أكمل أم لا؟!


الرد:


مرحبًا بك يا صديقتي، أقدر حيرتك وأنت محقة، أما مسألة اكمالك الزيجة واستمرارك في العلاقة من عدمه، فهو قرارك أنت، بعد المشورة، إذ لا تعني المشورة أن يتخذ أحد لك القرار، خاصة لو كان قرارًا مصيريًا كهذا.

قلت أنك لا تشعرين بالسعادة، وهذا جيد، نعم، فهمك لمشاعرك، وتعبيرك عنها مهم، ومطلوب، فهذا دليل على وعيك بذاتك، ويقظتك.

أنت محقة في عدم الشعور بالسعادة، إذ أن الزواج علاقة تبادلية للمشاعر وكل شيء، اشباع "متبادل" للاحتياجات النفسية، والجسدية، وكل شيء.

والواضح من علاقتكما كما ذكرت، هو أنانيته وتركيزه على اشباع ما يحتاج هو له، وتنفيذ ما يريد، وعدم مراعاة مشاعرك بالرفض لما يريد، خاصة أنه ليس من حقه ما يفعل وهو بالفعل "تجاوز" من حقك رفضه.

ما يحدث يا صديقتي "بروفة" لطريقته، بعد الزواج، في التعامل معك، وأنت الآن مخيرة بيت الاستسلام لأنانيته والعيش من بعد في معاناة مع هذه العلاقة التي لا تسعدك، ولا تشبعك، وبين احترام ذاتك وتقديرها، واحترام مشاعرك، والاصرار على رفض تجاوزاته،  ومد فترة الخطوبة لتعبرى من خلالها عن عدم تنازلك عن حقك في مراعاة مشاعرك واشباع احتياجاتك، ومراقبة رد فعله، واختبار حقيقة الحب من جهته، وجهتك، وإعطائه مهلة للتغيير الحقيقي، ومن ثم اتمام الزيجة.

لا زلت كما يقولون "على البر" يا صديقتي، فلا تترددي في تنفيذ ما أشرت به عليك، ودمت بخير ووعي وسكينة.

اقرأ أيضا:

ابنة 18 حائرة بين الخطّاب.. ما الحل؟

اقرأ أيضا:

العرسان يرفضونني وأقارن نفسي بصديقاتي المخطوبات.. ماذا أفعل؟


الكلمات المفتاحية

غضب تجاوز خطوبة مطلق تقدير الذات أنانية

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled أنا فتاة عمري 25 سنة مخطوبة لشخص مطلق عمره 33 سنة، ومشكلتي أنه يتجاوز معي في لمسه لجسدي وأنا أتضايق وأرفض فيغضب مني ويقاطعني.