أخبار

7 سنن رائعة ليوم الجمعة.. يكشفها الدكتور عمرو خالد

فيه ساعة إجابة..أفضل أدعية يوم الجمعة المستجابة كما لم تسمع من قبل

فضائل الصلاة على رسولنا الكريم يوم الجمعة.. وأفضل الصيغ في هذا

تسمع وكأنك ترى .. تفاصيل اللقاء الأول للنبي المصطفى مع سيدنا جبريل

هل الرقية الشرعية تكفي لفك السحر والأعمال؟.. "الإفتاء" تجيب

هذا الموقف سيبكيك خجلا وحيائًا أمام الله جل شأنه.. يكشفه عمرو خالد

دعاء في جوف الليل: اللهم أصلح القلوب واغفر الذنوب واستر العيوب

عمرو خالد يكشف: إحياء ليلة الجمعة وتعظيم شعائر الله فيها ... وفضل يوم الجمعة

ما حكم رفع اليدين للدعاء في خطبة الجمعة؟.. أمين الفتوى يجيب

بصوت عمرو خالد.. دعاء نبوي جميل للطلبة وقت الامتحانات

شيخ الأزهر: إجماع الأمة هو المعيار الحاسم في الأمور الخلافية

بقلم | عاصم إسماعيل | الاربعاء 14 ابريل 2021 - 02:37 م
Advertisements

قال الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، إن إجماع الأمة مصدر من مصادر التشريع، مبينًا أن ما استقرت عليه الأمة من قول أو عمل هو المعيار الحاسم في الأمور الخلافية.

وتحدث الطيب في الحلقة الثانية من برنامجه الرمضاني "الإمام الطيب"، عن صفة "الوسطية" والتي نقرؤها في قولِه تعالى: "وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا" [البقرة: 143]، والتي تمهد بدورها: "للشهادة على الناس".

وأوضح أن النبيُّ صلي الله عليه وسلم قد فسر "الوسط" بأنه "العدل"؛ بما يعني أن الأمة الوسط: هي الأمة التي تتصف بصفة "العدل"، وسمي "الوسط" عدلاً؛ لأنه نقطة متوسطة تمام التوسط بين طرفين، وإذا كان الوسط هو العدل؛ فهو مستلزم بالضرورة معنى الخيرية والأفضلية.

وقال شيخ الأزهر، إن القرآن الكريم حين يصف الأمة الإسلامية بأنها أمة الوسط، أي "أمة العدل"، فإنه لا يعني أن هذا الوصف ثابت لكل فرد من أفراد الأمة، وأن كل فرد من أفرادها عادل؛ لا يظلم، ولا يعتدي، ولا يجور على أحد في قوله أو فعله؛ فهذا ما لم يحدث ـ ولن يحدث ـ لأي مجتمع من مجتمعات البشر، وإنما المقصود ثبوت وصف العدل لمجموع الأمة لا لجميعها أي كل فرد من أفرادها.

وأضاف أن العدل هو وصف للأمة في مفهومها وعنوانها العام، وليس وصفا لها باعتبار أفرادها، وأن الآية الكريمة تفيد بأن التعديل الإلهي لهذه الأمة يكسبها الحصانة من الخطأ والضلال، فيما تنتهي إليه من إجماع على رأي أو فعل أو قول أو تشريع، ومن هنا كان إجماع الأمة مصدرا من مصادر التشريع.

اقرأ أيضا:

فيه ساعة إجابة..أفضل أدعية يوم الجمعة المستجابة كما لم تسمع من قبل

وأوضح الطيب أن الرسول "صلى الله عليه وسلم" قد أخبرنا بأن أمته معصومة ـ في مجموعها ـ من الضلال والخطأ، وأن أي فعل تجمع عليه وترتضيه هو فعل مشروع، وله حجيته، بل جعل ما استقرت عليه الأمة من قول أو عمل هو المعيار الحاسم في الأمور الخلافية، التي تطرأ على حياة المسلمين، والتي يقول البعض أن هذا مشروع ولا بأس شرعًا في فعله، ويقول آخرون أنه ليس مشروعًا ويجب رده ورفضه".

واستدرك قائلا: "وهنا يأتي التوجيه النبوي صريحًا واضحًا في قوله صلى الله عليه وسلم "إنَّ اللهَ لا يجمعُ هذه الأمَّةَ على ضلالةٍ؛ فإذا رأيتُمُ اختلافًا فعليكم بالسوادِ الأعظمِ"، والسواد الأعظم هم جماهير الأمة وعامتها، وبما يفيد بأن هذه الأمة ـ في مجموعها ـ أمة ضمن الله لها العدل والعدالة وهداها الصراط المستقيم، وهو ما جعلها أمة جديرة بالشهادة على غيرها من الأمم".

ويذاع برنامج "الإمام الطيب" على عدد من القنوات والإذاعات والمنصات الرقمية في مصر والعالم الإسلامي، بالإضافة إلى الصفحتين الرسميتين لشيخ الأزهر على "فيس بوك وتويتر"، وقناته الرسمية على "يوتيوب"، والصفحات الرسمية للأزهر ‏ على مواقع التواصل الاجتماعي.

الكلمات المفتاحية

شيخ الأزهر إجماع الأمة مصدر للتشريع برنامج مع الإمام الطيب

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled قال الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، إن إجماع الأمة مصدر من مصادر التشريع، مبينًا أن ما استقرت عليه الأمة من قول أو عمل هو المعيار الحاسم في الأمور الخ