أخبار

أبرز الخرافات الخاصة بحمل مريضة السكري

إياك أن تتخيل أنك تائه.. بالبصيرة ترى نور الله

أصحاب الدرجة الرفيعة من الإيمان.. كيف يمكن لنا أن نتبوأ منزلتهم؟ (الشعراوي يجيب)

كيف تتجنب مخاطر المواد الكيميائية المضافة للأطعمة؟ إليك بعض النصائح

كيف تحبب أسرتك في القراءة وطلب العلم؟

هكذا كافأ "عثمان" "أبوهريرة" على حديثه عن كتابة المصاحف

صديقتي طعنتني في ظهري والمقابل وظيفة

حينما يتعمد البعض تشويهك.. هنا المعنى الحقيقي لـ ( لا إله إلا الله )!

حتى لا تؤذي كبدك.. تعرف على أهم النصائح للحفاظ عليه

بطولات لا تنسى.. قاتل رجل كسرى وفتح حديقة الموت

5تداعيات خطيرة لتناول الحلويات بعد الإفطار مباشرة .. تجنبها

بقلم | علي الكومي | الاحد 26 ابريل 2020 - 04:57 م
Advertisements

في شهر رمضان يقبل الصائمون في مشارق الأرض ومغاربها علي تناول ما يطلق الحلويات الشرقية والغربية وذلك لتعويض حرمان الجسم من السوائل في نهار الصيام ولكن هناك أخطاء يتم الوقوع فيها تحرم الجسم من الاستفادة من هذه الحلويات بل علي العكس تحمل أضرارا شديدة علي الصحة

دراسات صحية عديدة واختصاصيون في التغذية أكدوا  ، إن تناول الحلويات مباشرة بعد الإفطار، قد يعرض الإنسان للعديد من المشكلات الصحية، لاحتوائها على نسبة عالية من السكريات والدقيق الأبيض، ومنها:عسر الهضم، تلبك معوي، زيادة الوزن، ارتفاع مستوى السكر بالدم، تسوس الأسنان.

ارتفاع مستوي السكر وعصر الهضم 

وأشار الخبراء والاختصاصيون  إلي ضرورة  تقسيم وجبة الإفطار في رمضان إلى نصفين، تكون الأولى عند رفع أذان المغرب، والأخيرة بعد مرور ساعتين من موعد الإفطار، مؤكدًا أنه من الأفضل تناول قطعتين من الحلوى كحدٍ أقصى بعد مرور 15 دقيقة من الوجبة الثانية.

التوصيات الطبية حول تناول الحلوي  شددت علي ضرورة أن يتم بعد انقضاء ساعة على الفراغ من الإفطار أو ساعتين منه، مع تجنّب الصنوف التي تعجّ بالدهون والزبدة والسكّر مؤكدة في الوقت نفسه إمكانية استبدال الحلويات الشرقية بالفواكه وحلويات أخري خفيفة لتلافي زيادة نسبة والزبد والزيوت في الحلويات الشرقية .

ونبهت الدراسات الطبية  إلي أن المبالغة في تناول الحلويات بين الإفطار والسحور يزيد الشعور بالعطش خلال نهار الصيام، ولا يوفّر المغذيات الكافية. بالمقابل، هناك وجبات خفيفة صحيّة أخرى، لتعزيز الطاقة، مثل: المكسّرات، والفواكه، والمجفّفة منها، والتمر.

هكذا يكون تناول طعام الإفطار صحيا 

في السياق قدمت دراسة حديثة  حزمة من النصائح المُتعلّقة بالإفطار الرمضاني، تتمثل في تناول الطعام ببطء، والاستمتاع بكلّ لقمة منه. وفي هذا الإطار، يُفيد التذكير بأنّ الدماغ يستغرق من خمس عشرة دقيقة إلى عشرين منها، حتّى يعطي إشارة الشبع.

الدراسة شددت علي ضرورة  إبعاد صنوف الأطعمة الآتية عن وجبة الإفطار: المخلّلات، والأطعمة الحارّة، وتلك الدهنيّة، والمالحة، والمقليّة، فهي تزيد العطش، وتجعل الجسم يعاني من ارتفاع نسبة حمض المعدة، وعسر الهضم، كما أنّها تزعج عند النوم. ومن الصنوف غير المرغوبة، في الوجبة: المشروبات الغازيّة وعصائر الفواكه وقمر الدين والجلّاب.

اقرأ أيضا:

بعد نجاحها في كشف الألغام.. تدريب الفئران على شم فيروس كورونا

الدراسة أوصت بضرورة  اختيار الزيوت النباتيّة الصحيّة، التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون غير المشبّعة، مثل: زيت الكانولا "أو زيت فول الصويا" في الطهي، مع تجنّب الزبدة والسمن.

شرب الماء والجفاف

التوصيات امتدت الي ضرورة ، الالتزام بشرب كمّ وافر من السوائل "نحو 8 أكواب من الماء" بين الإفطار والسحور، ما يحدّ من خطر الإصابة بالجفاف أثناء الصيام. علمًا أنّ شرب الكثير من الماء دفعة واحدة لا يساعد علي الارتواء ،حيث يجب تناول كوب كبير من المياه كل نصف ساعة او ساعة

الدراسة  شددت علي ضرورة  تجنب شرب المشروبات التي تحتوي على الكافيين، مثل: القهوة والشاي والكولا، لأنّها تعزّز فقدان السوائل من الجسم مع التشديد علي ضرورة أن تكون طريقة الطهي على البخار أو الشيّ أفضل حيث انها تداعيات صحية إيجابية .

الكلمات المفتاحية

شهر رمضان الحلويات بعد الافطار ساعة بعد الافطار امراض خطيرة نصائح صحية

موضوعات ذات صلة