أخبار

ما نوع التين الذي ذكر في القرآن الكريم؟.. تفسير لن تتوقعه !!

الجوافة.. ترفع الخصوبة وتنعم البشرة وتفقدك الوزن الزائد.. وفوائد أخرى تعرف عليها

8علامات لرضا الله عن عباده .. احرص علي اغتنامها

وعدني بالزواج وغدر بي وارتبط بأخرى.. كيف أثأر لكرامتي؟

دراسة تكشف: الأشخاص الذين لديهم كميات مناسبة من هذا الفيتامين أقل عرضة للإصابة والوفاة بفيروس كورونا

الصلاة في السيارة جالسًا.. هل يجوز؟

وقعت في 12 صفر.. الأبواء أول غزوات الرسول وجرس إنذار لمشركي قريش

قناع الرمان لنضارة بشرتك وشبابها

باعمل رجيم ومش بخس.. د. أحمد أبو النصر يجيبك

زوجتي مصرة على الطلاق وتمنعني من دخول بيتي ورؤية أطفالي.. ماذا أفعل؟

القلق يهدر الصحة والوقت.. احذر أن تهدر حياتك فيما لا فائدة منه

بقلم | منى الدسوقي | الخميس 07 مايو 2020 - 10:34 ص
Advertisements
القلق من أخطر ما يدمر صفو الحياة الهادئة المستقرة، فهو يسلب متعة الحياة ويهدر الصحة والوقت أيضًا، كم منا لم يشعر بنعم الله بسبب القلق والخوف من المستقبل الذي هو نفسه في علم الغيب ولا نملك فيه شيئًا على الرغم من الاحتياطات والاستعدادات المختلفة.
 كيف أستثمر وقت قلقي من أجل النجاح؟
توضح الدكتور وسام عزت، الاستشارية النفسية والاجتماعية، أن الشخص القلوق بطبعه يضيع طاقته علي أمور لن تجدي نفعًا، فهل فكرت يومًا أيها القلوق أن تستثمر وقتك الذي تضيعه في القلق والتوتر في البحث عن حلول جذرية لمشاكلك، هل لاحظت الفرق؟
من المؤكد أنك ستشعر بفارق كبير على الأقل ستنجز مهامك وتعيش مرتاح البال.

اقرأ أيضا:

زوجتي مصرة على الطلاق وتمنعني من دخول بيتي ورؤية أطفالي.. ماذا أفعل؟من أقوال الشيخ الشعراوي رحمة الله عليه أن" القلق لا يغير شيئًا ولكن الثقة بالله تغير كل شيء".
ثق فقط بالله وبقضائه وقدره، وتجنب انتظار أي أمر سواء مرتبطة بالعمل أو العلاقات الإنسانية أو العاطفية، لأنه مهما كان فحدوثه غير مضمون، ولكن عليك أن تستغل وقتك وتبحث في قدراتك وإمكانياتك لأنها الوحيدة القادرة على مساعدتك على النجاح وتحقيق ما تتمنى.
 لماذا يدمر القلق مستقبل الإنسان؟
يؤخر القلق والتوتر، خطوات الشخص، ويخلط عليه الأمر، فكلما اتخذت خطوة للأمام، تتراجع خطوتين للخلف لأنك دائمًا ما تخشى المخاطر وتحسب للنتائج، وهو أمر له تأثير سلبي عليك فيما بعد وسيؤدي لفشلك لا محالة.

لا تستسلم للفشل وابدأ من جديد
تؤكد الاستشارية النفسية والاجتماعية، أهمية رفض فكرة الاستسلام، فليس الفشل والسقوط عيبًا، لكن العيب أن يستسلم الإنسان للفشل ولا يحاول من جديد، عليك أن تتعلم من ماضيك ومن أخطائك وتكمل حياتك بصورة طبيعية متجنبًا تكرار الأخطاء مرة أخرى.

الكلمات المفتاحية

القلق الحياة إهدار الصحة الوقت

موضوعات ذات صلة