أخبار

دعاء في جوف الليل: ربّي أسألك هدوء النّفس وطمأنينة القلب وانشراح الصدر

التشابه بين قصة سيدنا يوسف والرسول سيدنا محمد.. يكشفه عمرو خالد

هل يأثم تارك صلاة السُّنة وما كيفية صلاتها؟.. أمين الفتوى يجيب

بصوت عمرو خالد.. ادعو معي بهذا الدعاء المستجاب ـ دعاء لقضاء الديون

٦ طرق نبوية رائعة لحل أزمات البيوت والمشاكل الزوجية.. تعرف عليها

للتحكم في مرض السكري.. إليك 5 طقوس صباحية يمكن أن تغير حياتك

٧ شفاعات للنبي المصطفى يوم القيامة.. يكشفها عمرو خالد

علمتني الحياة.. "اللهم لا تتركني لنفسي فأضل.. ولا تشغلني عن ذكرك فأفتن"

زيت حبة البركة.. بركات وفوائد تجميلية بالجملة

حفظ الله ورعايته يتجليان على النبي في طفولته.. وحادثة شق الصدر تهيئه للرسالة

سرية أوطاس..الصحابي أبو عامر الأشعري يواجه إخوته المشركين ويستشهد ويخلفه ابن أخيه أبو موسى في حمل الراية

بقلم | خالد يونس | الاحد 19 يوليو 2020 - 09:23 م
Advertisements

سرية أوطاس هي واحدة من السرايا التي استهدفت تأمين المدينة بعد غزوة حنين وقد جرت في شوال من العام  الثامن الهجري، و ذلك عند وادٍ يقال له أوطاس بين حنين والطائف.

وقادها الصحابي أبو عامر الأشعري، رضي الله عنه، والذي لقي ربه راضيا في ميدان تلك المعركة لملاحقة فلول هوازن الهاربين وعلى رأسهم دُريد بن الصمة، ولما استشهد تولى القيادة من بعده ابن أخيه أبو موسى الأشعري.

و الصحابي أبو عامر الأشعريّ،هو عُبَيْد بن سُلَيم بن حَضَّار الأَشْعَرِي، وهو عم أَبي موسى الأشعريّ. كان من كبار الصّحابة.


أسباب سرية أوطاس وأحداثها 


كانت تلك السرية هي مطاردة لتعقب القوات المعادية من قبيلتي هوازن وجشم، والمنسحبة بعد غزوة حنين، لإحداث الخسائر فيها، ومحاولة قلب انسحابها إلى هزيمة.

لما فرغ رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم من غزوة حُنين، بعث أبا عامر على جيشٍ إلى أَوْطاس، لملاحقة الهاربين هناك من رؤوس الكفر من هوازن، وشارك في السرية من الصحابة  معه أبوسعيد الخدري وأبو موسى الأشعري رضي الله عنهم جميعا،وقد أبلى أبو عامر بلاء حسنا في القتال، ولقي قائد الشرك دريد بن الصمة وقتله.

وجاء أن أبا عامر قد لقي عددا من أخوته في المعركة، فكان كل منهم يحمل عليه، فيغلبه أبو عامر وهو يدعوه إلى الإسلام أولا، فيقول "اللهم اشهد عليه"، ثم قتل عددا منهم أصروا الخوض في حربه، وبقي واحد فقط ،رد قائلا: اللهم لا تشهد علي، فكف عنه أبو عامر، فأسلم وحسن إسلامه، وكان النبي إذا رآه قال: " هذا شريد أبي عامر "، وقيل بأن من قتل أبو عامر هما أخواه العلاء وأوفى أبناء الحارث من بني جشم بن معاوية، فأصاب أحدهما قلبه والآخر ركبته فقتلاه، ولكن أبا موسى استطاع اللحاق بهما فقتلهما .


 وفي خلال المعركة، أٌصيب أبو عامر بسهم في ركبته، وقد لحق ابن أخيه أبي موسى بالقاتل "جشمى"، حتى قتله، وعاد يحاول نزع السهم عن عمه، فنزا منه ماء، وعلم أنها نهايته، وقال أبو عامر: "با ابنَ أخي أقرئِ النبيَّ صلى الله عليه وسلم السلامَ، وقل له: استغفرْ لي".


 وقد استخلف أبو عامر ابن أخيه على المجاهدين في الميدان، ومكث مدة وجيزة ثم مات شهيدا.

رسول  الله يدعو للأشعريين بالجنة

لما عاد أبو موسى يخبر النبي بما حدث لقائد السرية، وجده في بيتِه على سريرٍ مُرْمَلٍ وعليه فِراشٌ، ولما علم بما جرى، دعا بماءٍ فتوضأَ، ثم رفع يديْه حتى رأى الصحابي بياضَ إبطيْه، ثم قال: «اللهم اجعله يوم القيامة فوق كثير من خلقك من الناس» ودعا لأبي موسى أي فقال: «اللهم اغفر له ذنبه وأدخله يوم القيامة مدخلا كريما»[رواه البخاري 4323]


  
جمع الغنائم وسبي المشركات

أمر رسول الله ان يجمع السبي والغنائم الذي اخذها المسلمين من غزوتي حنين وأوطاس، فجمع في منطقة يقال لها "الجعرانة" إلى أن فرغ من غزوة الطائف.

 وكان السبي ستة آلاف رأس والإبل أربعة وعشرون ألفا والغنم أكثر من أربعين ألف شاة وأربعة آلاف أوقية فضة، وكان على الغنائم مسعود بن عمرو الغفاري.

أخذ المسلمون الكثير من السبايا يوم حنين وأوطاس، وكان بعض الصحابة يكره أن يغشي امرأة سبية متزوجة من مشرك، فاستفتوا رسول الله في ذلك فنزل قول الله تعالى: {وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ النِّسَاءِ إِلَّا مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ}[النساء: 24] [رواه مسلم: 1456] أي حلال طالما انقضت عدتهن.


 وأمر النبي صلى الله عليه وسلم في سبايا حنين وأوطاس ألا توطأ حامل من السبي حتى تضع حملها، ولا غير ذات حمل حتى تحيض حيضة. فسألوا عن العزل فقال: "ليس من كل الماء يكون الولد، وإذا أراد الله أن يخلق شيئا لم يمنعه شيء".[ البداية والنهاية، ابن كثير، الجزء الرابع، والحديث لأبي داود].

نتائج سرية أوطاس

استشهاد الصحابي أبي عامر الأشعري، ومقتل رأس المشركين دريد بن الصمة، وهزيمة فلول الهاربين المشركين من حنين.

اقرأ أيضا:

في ذكرى مولده.. ما حقوق النبي علينا لنيل شرف مرافقته بالجنة

اقرأ أيضا:

في شهر مولده. تعرف على مظاهر رحمته صلى الله عليه وسلم



الكلمات المفتاحية

سرية أوطاس غزو حنين ألو عامر الأشعري أبو موسى الأشعري السبايا

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled سرية أوطاس هي واحدة من السرايا التي استهدفت تأمين المدينة بعد غزوة حنين وقد جرت في شوال من العام الثامن الهجري، و ذلك عند وادٍ يقال له أوطاس بين حنين