أخبار

ما سبب شحوب الوجه من وقت لآخر؟

أهمية الأسماك لتخفيف ألم التهاب المفاصل

بعد عام من التفشي.. 11 دولة فقط نجت من كورونا

ما الذي جعل إبراهيم يقول بعد التأمل طويلاً في ملكوت الله: "إني سقيم"؟.. (الشعراوي يجيب)

دواء يعطي الأمل لمرضى التليف الرئوي

كيف تتغلب على صعوبات ومشاكل الحياة دون أن تصاب بالاكتئاب؟

احذر: عبارات تدمر سلوكيات طفلك

بصماتك في الحياة.. للخير أم للشر؟

كيف أقوم بفك العمل أو السحر؟ "الإفتاء" تجيب

دعاء يحميك ويقيك ويكفيك وتكون في حصن الله.. يكشفه عمرو خالد

الصمت.. عمره ما كان ضعف

بقلم | عمر نبيل | السبت 01 اغسطس 2020 - 10:30 ص
Advertisements

عزيزي المسلم، اعلم يقينًا أن صمتك أبدًا لا يمكن اعتباره ضعفًا، وإنما منتهى القوة، فقد جاء من حديث أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: « ليس الشديد بالصرعة، إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب».


أحيانًا كثيرة إن لم يكن في كل الأحوال، يكن الصمت لك النجاة.. ومن ثم فإنه بعد مهاترات لا فائدة أو طائل منها.. والحديث عن الصح، والخطأ، والأصول، والعيب، وهي بالتأكيد أمور معروفة للجميع ولا تحتاج لأي شخص أن يؤكدها، يأتي السكوت، والانسحاب في لحظات اللاجدوى هو المكسب الحقيقي، ولو عملا بالحكمة التي تقول: «إن كان الكلام من فضة فإن السكوت من ذهب».


كيف تتعلم الصمت؟


قد يتصور أن الإنسان، أن الصمت سهل الخضوع له، والتعود عليه، لكن بالتجربة، يظهر أنه يحتاج لتدريب، لأن أي إنسان غضوب لا يمكن أن يملك نفسه عند الغضب بسهولة، وإنما لابد أن يقع في تجربة مرة واثنين، حتى يجتاز تهور الغضب، ويتعود على الصمت والسكوت.


لكن ما أن يتعلم الإنسان الصمت، حتى يتقنه، ويحبه، ويمتنع تمامًا عن الغضب أو الصوت العالي، أو المجادلة غير المنصفة، لكن قد يقول أحدهم وما الفائدة التي تعود عليً من طول الصمت، إذا كان الناس أغلبهم يرفعون أصواتهم ضدي؟.. الفائدة أن صمتك يمنع عنك الوقوع في الخطأ، ومن ثم يمنع عنك الذنوب، وبالتالي تكون النتيجة رضا الله عز وجل عنك، فعن أبي ذر الغفاري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «يا أبا ذر ألا أدلك على خصلتين هما أخف على الظهر وأثقل في الميزان من غيرها؟ قلت: بلى، قال: «طول الصمت، وحسن الخلق فو الذي نفسي بيده ما عمل الخلائق بمثلهما».


النجاة هنا


إذن كل الدلائل تؤكد أن في الصمت النجاة، ومع ذلك لا يشغلنا سوى أصواتنا العالية، وكأننا نريد أن يصل لآخر العالم، كدليل على شجاعتنا وقوتنا، ولا ندري أننا نضع أنفسنا في موقف لا نحسد عليه، فعن عبد الله بن عمرو ابن العاص رضي الله عنهما، قال، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من صمت نجا»، بل أنه الإسلام يضع الإيمان باليوم الآخر من نفس درجة الصمت.

فعن أبي هريرة رضي الله عنه، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «من كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فليقل خيرًا أو ليصمت، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فليكرم جاره، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فليكرم ضيفه».

الكلمات المفتاحية

كيف تتعلم الصمت؟ علاقة الصمت بالضعف في الصمت النجاة

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled عزيزي المسلم، اعلم يقينًا أن صمتك أبدًا لا يمكن اعتباره ضعفًا، وإنما منتهى القوة، فقد جاء من حديث أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه و