أخبار

تأخرت في الزواج وأشعر بالنحس فماذا أفعل؟

البيض المقلي مقابل البيض المسلوق.. أيهما أكثر صحة؟.. تعرف علي الإجابة

لمرضي السكر.. 8 أنواع من الأطعمة والمشروبات يجب تجنبها فوراً

الإنسان بين الروح والجسد.. كيف تتعامل مع نفسك؟: عمرو خالد يجيب

رسالة هامة لكل فتاة عن الزواج العرفي.. يكشفها عمرو خالد

أشتري من الباعة الفقراء بأكثر من الثمن بنية الصدقة.. فهل تصح هذه النية؟

دعاء في جوف الليل: "اللهم ارحم من باعدت بيننا وبينهم الأقدار ورحلوا الى دار القرار"

ما حكم الأب الذي يحرم ابنه من رؤية أمه بعد الطلاق؟.. أمين الفتوى يجيب

مرصد الأزهر يدعو لتشديد العقوبات علي جرائم الكراهية علي أساس ديني

بصوت عمرو خالد.. دعاء مستجاب لكل مشاكل الحياة

إقحام طفلك في الخلافات الزوجية يصيبه بهذه الأضرار

بقلم | ناهد إمام | الاثنين 07 سبتمبر 2020 - 08:00 م
Advertisements

 

يعتقد بعض الأزواج أن طفل السنوات الأولى من عمره، ما قبل 5 سنوات لا يفهم، ولا يتأثر بما يحدث من خلافات زوجية بين والديه.

والحقيقة أن الطفل في هذه  السن يكون كقطعة قماش تمتص كل شيء حولها.

فالكلمات السلبية كالشتائم،والعنف سواء كان كلامي أو جسدي، إلخ ما يتفوه به والديه أو أحدهما أثناء الشجار، هي من أشد ما يصيب الطفل بالأضرار النفسية، والسلوكيةمستقبلًا.

وبحسب الدراسات فإن الطفل في المراحل العمرية الأولى، يحتفظ بتلك الكلمات ممن يعتبرهم قدوة له، بل ويعتبرها شيئاً صحيحاً على الرغم أنها عكس ذلك.

 

فالطفل من عمر الثالثة يستطيع أن يعي ويدرك الأحاديث التي تدور في محيطه، ويبدأ بتخزين العبارات التي يفهم ولا يفهم معناها، وعند وصوله لسن العاشرة يقوم باستخراج جميع ما خزنه من خبرات ومصطلحات ويبدأ بالبحث عن معانيها، فالقدوة الحسنة من الوالدين مهمة، وواجبة، ومن ضمن ذلك اعتذار الكبار عن أي خطأ يقعون فيه، واحاطة الطفل ببيئة ايجابية مناسبة لمرحلته العمرية، وعدم اقحامه في عالم الكبار، ومشكلاتهم، هو من أوجب الضروريات.

وبحسب خبراء التربية، فإن الأضرار تكون كالتالي:

أولًا: سيجرب الطفل ما شاهده وما سمعه من والديه، وسيقلدهم سواء كان ذلك في الألفاظ أو الأفعال.

ثانيًا: المدخلات السيئة لخبرات الطفل ستنتج مخرجات سيئة تتمثل في تراكمات نفسية سلبية لدى الطفل تظهر في مرحلة المراهقة وما قبلها في صورة عناد، تنمر، عنف، غضب.

اقرأ أيضا:

3 أسباب لزيادة الرغبة الجنسية للزوجات أثناء الدورة الشهرية

اقرأ أيضا:

قناع الرمان لنضارة بشرتك وشبابها

الكلمات المفتاحية

طفل سن الثالثة المراهقة خلافات الوالدين الشتم العنف التمرد

موضوعات ذات صلة