أخبار

7جوائز قيمة تنتظر من يسارع في الخيرات .. أبرزها جنة عرضها السماوات والأرض .. عافية من المحن ونجاة من الفتن

احذر: هذه الأمور تصيب القلب بالقسوة

لو عايز نظرتك تتغير عن الموت.. مطمئنات من القرآن والسنة تزيد طمئنتك على روحك ونفسك

أفضل ما تدعو به عند رؤية الكعبة للمرة الأولى في حياتك

4 شروط للتتواجد فى المسجد الأقصى.. يكشفها د. عمرو خالد

بصوت عمرو خالد.. دعاء مستجاب لسعة الرزق من الله ادعو به كل صباح

الزلازل والكوارث.. رسالة من الله وعظة وعبرة.. هكذا يراها المسلم بقلبه

ما هي الشروط الخاصة بكل من الشاب والفتاة قبل وبعد الزواج؟

سورة "الواقعة".. قدرة الخالق المطلقة في مواجهة عجز وضعف الإنسان

لماذا تأتي المصائب في حياتنا مجتمعة؟.. 3 حكم ربانية لتوالي الابتلاءات والمصائب

9 احتياجات للنفساء بعد الولادة أهمها الراحة والتغذية

بقلم | ناهد إمام | الاربعاء 16 سبتمبر 2020 - 10:00 م

"مرحلة النفاس" من أكثر الفترات الحساسة في حياة المرأة، ففي هذه الفترة يكون الرحم،  والقناة التناسلية، في أشد الأوضاع خطورة وحساسية، فالجرح لابد من العناية به حتى يتم الشفاء تمامًا، حتى لا يلوث  بالجراثيم، وما قد يؤدي إليه هذا التلوث من الأمراض أهمها الحمى النفاسية، والالتهابات الحادة في الرحم والبوقين والمبيض.

وللحفاظ على صحة المرأة النفساء بعد الولادة لابد من إتباع الإرشادات التالية:

1- استخدمي غيارات نظيفة،  معقمة،  وألا تلمس اليد سطح الغيار الذي يلاصق بشرتك، وعليك تبديلها كلما اتسخت، مع المواظبة علي نظافة الأعضاء التناسلية الخارجية بغسلها عدة مرات في اليوم بمحلول مطهر بعد كل تبول أو تبرز.


 2- طهري يديك،  قبل الغسيل والتغيير، على أن يكون التنظيف من الخارج فقط؛ خوفاً من دخول ما يكون على سطح الجلد من الجراثيم إلى الداخل مع محلول الغسيل، مع مراعاة أن تكون ملابسك وأغطية فراشك في حالة نظيفة.


3- احرصي على راحتك،  اقضي الأسبوع الأول في فراشك، والثاني بين الفراش ومقعد مريح، وفي الأسبوع الثالث يمكنك التنقل في أرجاء المنزل بين الحمام وغرفة الطعام، ولا  تفارقي المنزل إلا بعد تمام الأسبوع الثالث أو الرابع.


4- النوم من أكثر الأمور التي ينبغي توفيره لنفسك، فالأرق كثيراً ما يؤدي إلى اضطرابات عصبية.

اقرأ أيضا:

3 علامات يجب مراقبتها.. أعراض السرطان "الصامتة" في الظهر


5-  اعتني بغذائك، تدرجي ولا تتناولي وجباتك العادية مباشرة، بل تناولي شوربة دافئة مع الخبز في الشتاء، ولا مانع من سوائل باردة في الصيف. إضافة للخضراوات المسلوقة أو البوريه والفواكه، وفي اليوم الثالث أدخلي الدجاج أو السمك، والأرز أو المكرونة ، في وجباتك، ومن اليوم الخامس تصبح التغذية عادية.


6-  اهتمي بشرب الماء كثيرًا، فهو مهم لإدرار اللبن وإرضاع طفلك، وحتى تعوضي ما فقدته من سوائل بالعرق وغيره أثناء الوضع.


7-  يكون للرحم بعد الولادة للأعلى عند الصرة أو أسفلها بقليل، فلا تقلقي، سيأخذ في الهبوط بمعدل قيراط عن كل يوم حتى يختفي خلف عظم العانة بعد اليوم العاشر. ويستمر في تراجعه إلى حجمه الأصلي حتى نهاية الأسبوع السادس أو العاشر عقب الوضع؛ وإن تأخر هذا التراجع فهذا في الغالب حالة غير طبيعية.


8-  اعتن بحلمة الثدي وحفظها نظيفة لوقايتها من التشقق، مع تدليكها جيداً بالجلسرين أو الفازلين بعد الرضاعة لحفظ ليونة الحلمة ووقايتها.


9-  هناك تمرينات رياضية  تتناسب مع حالتك كنفساء، فاحرصي على ممارسة ما استطعت منها،  على أن تزداد التمرينات يومياً لمدة شهر أو أكثر؛ وتتم صباحاً ومساءً مع الاستمرار بإضافة تمرين جديد كل يوم.

اقرأ أيضا:

4 إرشادات ذهبية للتغلب على التوتر الصباحي قبل الذهاب إلى العمل

اقرأ أيضا:

ما الأفضل: الولادة الطبيعية أم القيصرية؟



الكلمات المفتاحية

نفساء ولادة رحم تمارين ثدي

موضوعات ذات صلة

الأكثر قراءة

amrkhaled

amrkhaled "مرحلة النفاس" من أكثر الفترات الحساسة في حياة المرأة، ففي هذه الفترة يكون الرحم، والقناة التناسلية، في أشد الأوضاع خطورة وحساسية، فالجرح لابد من الع