أخبار

في الحلقة (6) من برنامجه "في ذكرى مولده".. عمرو خالد يكشف: مشاهد مؤثرة من وفاة النبى واللحظات الأخيرة فى حياته

الإيذاء من أهلك وأقرب الناس لك.. أصعب ابتلاء "وصايا نبوية مجربة" لا تفوتك

هل يجوز تنفيذ وصية للمتوفى بها قطيعة رحم؟.. "الإفتاء" تجيب

لكل من فقد حبيب أو قريب أو غالى عليه.. رسالة هامة يقدمها د. عمرو خالد

لقاح الإنفلونزا: تعرف علي الآثار الجانبية وأفضل وقت للتطعيم.. لا يفوتك

دعاء في جوف الليل: اللهم ذلل لي صعوبة أمري وسهل لي مشقته

عمرو خالد يكشف: أصعب ابتلاء ومصيبة فى الحياة.. وكيف يمكن تتعامل معه؟

هل يجوز عدم مسح الرأس بالماء عند الوضوء؟.. أمين الفتوى يجيب

بصوت عمرو خالد.. تعلم دعاء النبي المصطفى وادعى به في بداية يومك

جبر خاطر إمرأة ليست شفقة بل رجولة وشهامة ورحمة.. تعلم تعامل النبي مع المرأة

لماذا يشعر الإنسان بالتقصير إذا لم يُسنِد أفعاله للأقدار؟

بقلم | عمر نبيل | الخميس 14 اكتوبر 2021 - 10:30 ص


يتساءل أحدهم: لماذا يشعر الإنسان بالتقصير إذا لم يُسنِد أفعاله للأقدار؟.. والحقيقة أن هذا الإنسان مسكين ، فهو لا يستطيع أن يفعل إلا ما ييسر له من الأسباب، فإن الله أمرنا بالعمل ولم يأمرنا بتحصيل النتائج لأنها شيء ليس في الأيدي، أمرنا الله بما في أيدينا أن نفعله ولم يأمرنا بما ليس في أيدينا أن نفعله.

قال تعالى: « إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ » (القمر: 49)، إذن القدر من الله عز وجل وليس لدينا أي سلطة عليه مطلقًا، إذ أنه في ذلك سئل الإمام أحمد عن القدر فقال: «القدر قدرة الله»، فهو سبحانه وتعالى عالم بالعباد وآجالهم وأرزاقهم وأحوالهم، وأهل الجنة منهم، وأهل النار منهم قبل أن يخلقهم؛ قال تعالى: « لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْمًا » (الطلاق: 12).


أقدار الله


عزيزي المسلم، عليك أولاً قبل أن تحاسب نفسك على الأقدار، أن تعرف ما هي أقدار الله أولاً؟

عن عمر ابن الخطاب رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لما سأله سيدنا جبريل عليه السلام عن الإيمان، قَالَ: «أَنْ تُؤْمِنَ بِاللهِ، وَمَلَائِكَتِهِ، وَكُتُبِهِ، وَرُسُلِهِ، وَاليَوْمِ الآخِرِ، وَتُؤْمِنَ بِالقَدَرِ خَيْرِهِ وَشَرِّهِ»، وبالتالي فإنها غيبيات، والغيبيات لا تحتاج منك إلى معرفة عن قرب، فقط يقين في سنن الله في خلقه.

عن علي ابن أبي طالب رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لَا يُؤْمِنُ عَبْدٌ حَتَّى يُؤْمِنَ بِأَرْبَعٍ: يَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ، وَأَنِّي رَسُولُ اللهِ بَعَثَنِي بِالحَقِّ، وَيُؤْمِنُ بِالمَوْتِ، وَبِالبَعْثِ بَعْدَ المَوْتِ، وَيُؤْمِنُ بِالقَدَرِ»، فالله تعالى علمه محيط بكل شيء، فلا يخفى عليه شيء في الأرض، ولا في السماء، كما قال الله تعالى: « عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ » (الحشر: 22).

اقرأ أيضا:

في ذكري مولده الشريف ..5مناقب ميز بها الله النبي الأعظم عن سائر الأنبياء .." تركت فيكم عترة أهل بيتي"

قدر الله وقضاؤه


اعلم يقينًا أن كل ما يحدث لك في الحياة إنما هو قدر الله وقضائه، ومن ثم فإن الإيمان بعلم الله السابق وأنه علم ما كان وما يكون على وجه التفصيل سبحانه وتعالى : « وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا » (الأحزاب: 40)، فعلمه سبحانه وتعالى ليس فيه خطأ أو ظنون، وعلمه سبحانه محيط بكل شيء، وعلمه أيضًا عز وجل لم يسبقه جهل، بينما جميع علوم البشر مسبوقة بالجهل.

قال تعالى: « وَاللّهُ أَخْرَجَكُم مِّن بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ لاَ تَعْلَمُونَ شَيْئًا وَجَعَلَ لَكُمُ الْسَّمْعَ وَالأَبْصَارَ وَالأَفْئِدَةَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ » (النحل: 78)، والمرتبة الثانية من مراتب الإيمان بالقدر: كتابته سبحانه وتعالى للمقادير، قال سبحانه: « أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاء وَالْأَرْضِ إِنَّ ذَلِكَ فِي كِتَابٍ إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ » (الحـج: 70)، ثم تأتي مشيئة الله، وعملية الخلق، وكله بالتأكيد بقدر الله وحده.

الكلمات المفتاحية

أقدار الله الشعور بالتقصير الإيمان بالقدر

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled يتساءل أحدهم: لماذا يشعر الإنسان بالتقصير إذا لم يُسنِد أفعاله للأقدار؟.. والحقيقة أن هذا الإنسان مسكين ، فهو لا يستطيع أن يفعل إلا ما ييسر له من الأس