أخبار

فشلت في تربية أبنائك ؟..كيف تذهب عن نفسك الحزن؟

"وجهه يوم القيامة كالبدر".. هذا جزاء من يتعب لأجل أولاده

هل تحريم الصيد في الأشهر الحرم خاص بالمحرم أم لكل الناس؟

أسهل طريقة لغسل الجنابة.. تعلمها وعلمها غيرك

سورة "الفاتحة".. الشمس التي تضيء نهار المسلمين وتميزهم

ماذا يفعل من يشك في أن أحد أقاربه يحسده؟

من أهوال يوم القيامة.. ماذا عن "لسان الكافر"؟

ابدأ من الأن.. عبادات تحتاج لهذه العبادة حتى لاتتحول لعادة

"العز بن عبدالسلام".. عامل النظافة الذي أصبح سلطان العلماء

أسرفت على نفسي وارتكبت معاصي وكبائر وأفكر في الانتحار.. هل أنا مخطئة؟

دراسة تحذر: الأطفال المصابون بالسمنة أكثر عرضة للاكتئاب

بقلم | فريق التحرير | الاربعاء 06 سبتمبر 2023 - 05:14 م

ربطت دراسة جديدة بين زيادة مؤشر كتلة الجسم لدى الأطفال والإصابة بالاكتئاب في الكبر.

وكان لزيادة الوزن بين سن 12 و16 عامًا الأثر الأكبر، حيث عانوا من أعراض تشمل انخفاض الحالة المزاجية والإرهاق حتى أواخر سن المراهقة.

وأشار الخبراء إلى أن عدم الرضا عن الجسم والوصم المرتبط بالوزن من الأسباب الرئيسية، وكان هذا العمر "نقطة حاسمة" لمحاولة مساعدة المتضررين.

وحلل الباحثون بجامعة كينجز كوليدج لندن، البيانات من أكثر من 10 آلاف توأم، حيث نظروا في العلاقة بين مؤشر كتلة الجسم والاكتئاب في سن 12 و16 و21 عامًا.

ووجد الباحثون أن الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و16 عامًا والذين لديهم مؤشر كتلة الجسم أعلى كانوا أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب مقارنة بالأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و21 عاما.

ووجدوا أيضًا أن هناك ارتباطًا أقوى بين الأطفال الذين لديهم مؤشر كتلة الجسم أكبر في سن مبكرة للإصابة بالاكتئاب في سن متأخرة، مقارنة بالأطفال المصابين بالاكتئاب الذين لديهم مؤشر كتلة الجسم أكبر في وقت لاحق في مرحلة الطفولة.

وقالت الدكتورة إلين طومسون، التي قادت الدراسة: "إن فهم العلاقة بين اعتلال الصحة العقلية والوزن في مرحلة المراهقة أمر حيوي لتقديم الدعم في الوقت المناسب عند الحاجة".

وأضافت، وفقًا لصحيفة "ديلي ميل": "تُظهر هذه الدراسة وجود ارتباط أقوى بين ارتفاع مؤشر كتلة الجسم عند سن 12 عامًا وأعراض الاكتئاب اللاحقة عند سن 16 عامًا مقارنة بالعكس".

وجدت الأبحاث السابقة أن الفقر قد يكون عامل خطر، ولكن الدراسة الأخيرة عدلت حسب الوضع الاجتماعي والاقتصادي، ووجدت أن العلاقة بين أعراض الاكتئاب والوزن لم تتأثر.


وقالت البروفيسورة ثاليا إيلي، أستاذة علم الوراثة السلوكية التنموية من كلية كينغز كوليدج في لندن: "تظهر هذه الدراسة أن المراهقة المبكرة هي نقطة حرجة لتطور أعراض الاكتئاب المرتبطة بزيادة الوزن".

وأضافت: "يشكل اعتلال الصحة العقلية والسمنة مخاوف متزايدة بالنسبة للشباب البريطاني، وتظهر هذه الدراسة كيف يتشابك كلاهما".

وأوضحت أن "العمل مع المراهقين الصغار لدعمهم للحصول على صورة إيجابية للجسم باستخدام استراتيجيات مثل التركيز على الصحة والرفاهية بدلاً من الوزن قد يكون مفيدًا في منع الاكتئاب اللاحق".

الكلمات المفتاحية

زيادة مؤشر كتلة الجسم لدى الأطفال الإصابة بالاكتئاب العلاقة بين السمنة والاكتئاب

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled ربطت دراسة جديدة بين زيادة مؤشر كتلة الجسم لدى الأطفال والإصابة بالاكتئاب في الكبر. وكان لزيادة الوزن بين سن 12 و16 عامًا الأثر الأكبر، حيث عانوا من