أخبار

نصائح لا تفوتك.. كيف يعادي العبد نعم الله؟

أتعجبك النجوم.. تستطيع أن تكون واحدًا منها بسهولة؟!

استيقظت جنبًا ونسيت الاغتسال وتذكرت بعد فترة رغم أداء الصلاة؟

هل تشكل العواصف الترابية خطرًا على مرضى كورونا؟ وكيف يتم التعامل معها؟

أسباب الشعور بـ "الدوخة" وخطورة تجاهلها

فضائل لا تنسى.. هل سمعتها من قبل عن عثمان بن عفان؟

كابوس فشلت معه الاستعاذة.. الشيطان يوسوس لي بالإساءة للذات الإلهية؟

47 دولارًا في الساعة مقابل تذوق الحلوى!

10 أسباب تقودك للرزق رغم مصاعب الحياة

هل يجوز للأب أن يحرم ابنته من التعليم والعمل؟

وسادة التبريد الذاتي تمنح النوم المريح في الأيام الحارة

بقلم | عاصم إسماعيل | الخميس 25 يونيو 2020 - 11:36 ص
Advertisements

مع ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف، يكافح كثير من الناس من أجل النوم أثناء الليل.

ويعتمد النوم بشكل كبير على درجات حرارة الجسم والبيئة. ويمكن أن يؤثر التنظيم الحراري - قدرة الجسم على الحفاظ على درجة حرارته الداخلية وتعديلها - على النوم مباشرة.

تجعل درجات الحرارة المرتفعة من الصعب على الجسم، التخلص من الحرارة وتبريد نفسه، وهذا هو السبب في أن الكثير من الناس يعانون من النوم خلال أشهر الصيف.

التغلب على معاناة الحر


لكن وسادة التبريد قد تساعد أخيرًا الكثير من الناس على التأقلم مع لياليهم التي لا ينامون فيها.

ويقول صناع وسادة الجل (LIVIVO Cooling Gel)، التي تباع عبر موقع "أمازون" مقابل 7.95 جنيهًا إسترلينيًا، إنها "تمتص وتتبدد الحرارة بعيًدا عن الرأس والرقبة طوال الليل".

وأشاروا إلى "أنها تساعد على تحسين جودة النوم من خلال الحفاظ على درجة حرارة النوم المثلى"، كما أنها جيدة للصداع النصفي والصداع بسبب الإجهاد.

وقالت صحيفة "ديلي ميرور" إنه يمكن وضعها تحت وسادة النوم، أو في كيس الوسادة، وليس هناك حاجة للتبريد بسبب حشو الجل.

اقرأ أيضا:

ملياردير يقدم مكافأة ضخمة لمن يقدم دليلاً دليل على الحياة بعد الموت

التنقل بها خلال السفر 


وحجمها الصغير يجعلها سهلة الحمل حتى أثناء السفر. ويمكن استخدام وسادة التبريد أيضًا لتخفيف الانزعاج الناجم عن فترات الجلوس الطويلة.

وليست هناك حاجة لإعادة تعبئتها أو إضافة الماء، لأن جل التبريد الطبيعي جاهز دائمًا للاستخدام. عندما تصل الوسادة إلى درجة حرارة الغرفة، يمكنك تركها لتبرد مرة أخرى.

وعلى الرغم من أنه ليس من الضروري وضعها في الثلاجة، إلا أن بعض الناس يفعلون ذلك.

تلقت وسادة التبريد العديد من الإشادات عبر الإنترنت، حيث قال كثيرون إنها ساعدتهم على النوم بشكل أفضل.

وكتب أحد المستخدمين على موقع "أمازون": "أحب حصيرة التبريد هذه، أستخدمها للمساعدة في تخفيف التعرق الليلي. إنه لشيء رائع أنه لا يحتاج حتى إلى التبريد، أقوم فقط بتحريكها تحت وسادتي، وسحبها عندما أحتاج إليها، ثم وضعهت جانبًا وهي تبرد من تلقاء نفسها".

قال أحد المعجبين: "بمجرد أن استلقيت ووضعت رأسي / وجهي على الوسادة، بدأت أشعر بالبرد، كان الأمر مدهشًا". 

الكلمات المفتاحية

وسادة النوم الحر النوم الأرق

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled مع ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف، يكافح كثير من الناس من أجل النوم أثناء الليل.