أخبار

أشعر بالابتلاء رغم قربي من الله فما السبب؟.. أمين الفتوى يجيب

تعلم من نبيك فن التعامل مع الفرص الضائعة.. بهذه الطريقة

عمرو خالد: ادعوا الله الباسط أن يبسط لك فى رزقك وأفكارك

علمتني الحياة.. "صلة الرحم يعجل الله للإنسان حصد ثمارها في الدنيا قبل الآخرة"

بعد عشرة عمر طويلة ..لماذا يحدث الانفصال وتصل الحياة الزوجية إلى طريق مسدود؟..8 أسباب تقف وراء المأساة

دخول الحمام له آداب حث عليها الإسلام.. تعرف عليها

"فسيبوك "تحقق لرواد "واتساب" أملا طال انتظاره .. تعرف علي تفاصيله

من بينها الرسائل الصوتية.. مزايا جديدة يضيفها "تويتر" قريبًا

بالفيديو: أفعى الطريشة.. تعرف على أخطر ثعبان في العالم

سنة نبوية مهجورة .. من أحياها ثبت الله أقدامه علي الصراط يوم القيامة

8 ارشادات لتنمية مهارات طفلك القيادية

بقلم | ناهد إمام | الثلاثاء 18 اغسطس 2020 - 09:01 م
Advertisements
 
"القيادية"، هل هي خلقة، وأمر جبلي، أم مهارة من الممكن تنميتها في أطفالنا؟!

بحسب الخبراء فإن الطفل قد يولد بشخصية قيادية، يمكنه اتخاذ قرارات، وتحديد خيارات بشكل مستقل، وإيجاد حلول للمشكلات، وقديحتاج إلى تنميتها في شخصيته.
 وهنا يأتي دور الأم في تنمية ثقة الطفل بنفسه، كأول مرحلة منمراحل الوصول للشخصية القيادية.

وفيما يلي نقدم لك سيدتي هذه الإرشادات لتنمية المهارات القيادية فيشخصية طفلك:

أولًا: من المهم أن تكوني أنت،  نموذجًا للشخصية القيادية بدون تسلط، يراه طفلك ويعايشه، فالأطفال يتأثرون بما يعيشونه، مع شرح كل تصرف تفعلينه ولماذا،له.

ثانيًا:  علمي طفلك أن يكون عضوا فعالا في العمل مع الفريق.

ثالثًا: تحاوري مع طفلك، وشجعيه على مناقشة مشاريع، وأفكار بسيطة،  تطرحينها،  كي يتعلم آلية اتخاذ القرار.

اقرأ أيضا:

تمارين الهيت كارديو طريقك لجسم مرن ورشيق وشاب

رابعًا:  شجعيه على التمسك بمايحب وفيه نفع له، كالهوايات والأنشطة.

خامسًا: ساعديه على تعلم كيفية تجاوز التحديات،  وحل المشاكل، بوضع خطة عمل .

سادسًا: علميه النظر متعدد الأبعاد والزوايا للأمور، حتى يتعلم التفكير الشامل لا الأحادي، والإصغاء، والهدوء، والتأني، والاهتمام قبل اتخاذ قراراته.

سابعًا:  ساعدي طفلك على أن يبني ثقته بنفسه عن طريق مكافئته والثناء عليه عندما يقوم بعمل جيد.

ثامنًا: امنحيه بين الحين والحين فرصة الاختيار،  واتخاذ القرارات البسيطة،  واسأليه عن سبب اختياره،  وقراره، ليتعلم إعمال عقله والتفكير.

اقرأ أيضا:

4 وصفات طبيعية مدهشة لتضييق المهبل بعد الولادة

اقرأ أيضا:

هل قيء الحامل خطر ويحتاج لاستشارة طبيب؟

الكلمات المفتاحية

مهارات قيادية طفل شخصية تفكير اتخاذ قرارات اختيارات

موضوعات ذات صلة